وساوس ام مرض عضوي ؟


السلام عليكم .انا شاب طالب في الجامعة ابلغ من العمر 21 سنة.مشكلتي بدأت في شهر رمضان الماضي .لم أكن أعمل في هذا الشهر .مما جعلني اسهر ليلا حتى الفجر امام شاشة الكومبيوتر .وفي 22 رمضان ِذهبت لصلاة التراويح مع الجماعة كالعادة وفي ركعة معينة خلت نفسي اسقط أرضا مما دفعني للخروج من الصلاة .وهنا بدات وساوسي وأحزاني حيث أشعر بالسقوط أثناء المشي و الصلاة خاصة إذا اطال الامام في القيام .ففي كل مرة يطيل الامام أرتجف وتزداد دقات قلبي (للإشارة لم اسقط قط ). لكن اعتقدت ان الأمر مجرد وساوس حاولت تجاهلها لكن غالبا ما أفشل بل تولدت وساوس جديدة وتساؤلات من ابسط الأشياء وهي كثيرة(مثلا.ماذا لو ذهبت الى الجامعة وفقدت وعيي هناك أو ماذا لو قمت بعمل مشين في الفصل… .وهي طبعا افكار غير معقولة لكن تراودني خاصة اذا كنت وحيدا فأنزعج كثيرا) .فأصبحت فكرة السقوط اثناء المشيء او اثناء الوقوف جزءا من حياتي.وبالامس قصدت مسجدا لم أعتد الصلاة فيه ,أطال الامام في الصلاة فبدأت ترتجف أطرافي ورجلي بشدة وقلبي ايضا يضرب بشدة حتى فكرت ان اخرج من الصلاة لكني لم افعل .
فما تشخيصكم لحالتي( جزاكم الله خيرا ؟هل هذه وساوس ام مس ام مرض كفقر الدم (خاصة أن الشعور بالسقوط أثناء الصلاة والمشي يزداد مساء ويقل صباحا )ام مرض آخر ؟ وما علاجكم المقترح .وشكرا لكم مسبقا.


0 تعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *