حدث لي إجهاض في أول حمل.. وأخاف من إجهاض جديد!


انا متزوجة من 11 شهر وحدث حمل فى الشهر 6 وبداية منالشهر الثانى نزلت افرازات بنية اللون واخدت يتروجستان حت بداية الخامس مع العلم ان طوال هذة الفترة نايمة على ضهرى ومعملتش ى مجهود وفى باية الشهر الرباع نزلت نفس الافرازات والدكتور طلب منى اخد حقن برونتوجست لمدة اسبوع وبعد كدة كنت كويسة جدا وكان صديد البول فى الشهر الثانى 50 واخدت فلوموكس واصبح 15 ومعملتش تانى تحليل والدكتور قالى اعيش حياتى عادى جدا بس كنت كل ما اجى اعد شوي احس بمغص زى مغص البيريود ولما اريح على ضهرى يروح وفى الاسبوع الاخير من الخامس بدا النزيف دم احمر وكمية كبيرة وطول الاسبوع دااخدت 30 حقنة برونتوجست + ديثينون ولم يتوقف النزيف حتى اليوم 29 فى الشهر الخامس بدات اشعر بتقلصات والدكتور قالى ان المياة اللى حولين البيبى قلت ولكن فى اول يوم فى السادس كان الجنين كل المياة اللى حولية خلصت وعملولى قيصرية لان الرحم مكنش عاوز يفتح حتى بالطلق الصناعى انا محتاجة حد يرد علية ارجوكوم انا حتى خيفة من اى حمل تانى لانى مش عرفة اية ممكن يحصل تانى


تعليق واحد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

  1. د.نوال إمام الدين

    أجاب عن السؤال

    الدكتورة نوال إمام الدين
    استشارية أمراض النساء والولادة
    الحاصلة على الزمالة البريطانية

     

         في البداية نود أن نؤكد للسائلة أن حالتها بسيطة وعلاجها سهل بمشيئة الله حيث أن الإجهاض في هذه الأشهر لها أسباب معروفة وهي التهابات البول أو المهل أو وجود توسع أو ضعف في عنق الرحم .
     
         وعن العلاج فلابد أن يبدأ قبل الحمل القادم من خلال تحليل البول ومعالجة أي التهاب معالجة تامة ، وذلك لأن الحمل يقتضي التعامل بحذر مع المضادات الحيوية ، كما يجب أخذ مسحة من عنق الرحم والمهبل لتشخيص الالتهابات المهبلية حيث أن علاجها يقلل من حدوث الإجهاض مرة ثانية
        وبخصوص ضعف عنق الرحم فهذا أمر مستبعد لأنه لم يفتح عند الولادة .
    نسأل الله لك حملاً آمناً وسليماً