الاذن الداخليه


السلام عليكم ورحمة الله
اعذروني مقدما على الاطاله في شرح الاعراض ولكن لتوضيح الصورة ,اعاني منذ شهرين من التهاب الاذن الوسطى في اول مره ذهبت للطبيب قام بعمل تنظيف للاذن واعطاني دواء مضد للدوار والدوخة واستمرت معي الدوخه وعدم التركيز فتره اسبوعين تقريبا من اصعب ايام حياتي وشعرت بعدها بتحسن
ولكن منذ عشر ايام تقريبا عاد الالم في اذني اليسرى خاصه مع الشعور بارتفاع درجة حرارة الجسم مستمره معي الى الآن تذهب يوم وتعود مره اخرى والشعور بدوخة خفيفه وتزيد مع الحركة وتنميل في الوجه بخاصة الجهه اليسرى ,والم في الفك,وذهبت لطبيب آخر وقام بفحص الاذن وسالني عن الاعراض التي اعاني منها وقال انه التهاب في الاذن الداخليه ووصف لي مضاد حيوي
Hibiotic و مضاد للالتهاب rapidus
واستمريت على المضاد الحيوي فتره اسبوع تقريبا وتوقفت بعد الشعور بأختفاء الالم والاعراض المصاحبه الي حدا ما,ولكن لم ارتاح اكثر من يومين او ثلاثه ويعود الم الاذن اليسرى والتنميل,والآن اشعر بامتد التنميل اوقات لمنطقة الصدر لا اعلم هل هي اعراض نفسيه مصاحبه ام هي من ضمن اعراض التهاب الاذن الداخليه
مع العلم انه مضاد الالتهاب لم استطع الاستمرار في اخذه اكثر من يوم او يومين بسبب مشكلة ارتجاع المريء وحموضة المعده التي اعاني منها منذ فتره قريبه ..وكنت قرأت في ارشادات الدواء انه غير مناسب لمن يعانون من مشاكل في المعده فا توقفت عنه فورا….
ولا اعلم ماذا فعل هل اعاود تناول المضاد الحيوي مره اخرى وهل rapidus آمن مع مشكلة ارتجاع المريء ,وهل الاعراض المصاحبه مقلقه؟


0 تعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *