أعاني القلق والتفكير القاتل ولا أنام فما العمل؟


أشعر بالقلق الدائم والتفكير القاتل، هناك مسائل عالقة في ذهني وقد ارهقت نفسي بالتفكير.. حتى أنني لا أنام ليلاً وإن نمت أنام ساعتين فقط، أشعر بخفقان شديد وضيق تنفس.. احتاج للمساعدة فعلاً !!!


تعليق واحد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

  1. د. أسعد صبر

    أجاب عن السؤال

    استشاري الطب النفسي
    دبلوم وزمالة جامعة الملك سعود في الطب النفسي
    زمالة جامعة ( جونز هوبكنز) الأمريكية في علاج الإدمان


    أخي الكريم

     

    القلق والتفكير هما أكثر الأعراض المصاحبه للاكتئاب والقلق النفسي..  ولكن يجب ألا نستعجل في تشخيص الحالة على أنها اضطراب نفسي، حيث أن كثيراً من الناس تمر عليه فترات من كثرة التفكير والقلق فقط عند انشغالهم بأمر مهم أو قضية أو مشكلة أو ضغوط نفسية معينة، وتنتهي جميع الأعراض بمجرد الانتهاء من الضغوط.

    ولكن.. كما ذكرت في سؤالك.. عندما يصاحب القلق والتفكير نوبات من الشعور بالاختناق وصعوبة التنفس والإحساس بقرب الأجل أو فقدان الوعي مع شعور الخوف الشديد فهذه هي نوبات الفزع أو الهلع، وهي ما نشخصه بناء على تكرار حدوثها اضطراب الهلع، وقد يكون الأمر بحاجة إلى علاج دوائي وعلاج معرفي سلوكي.

    نسأل الله لك العافية والسلامة.