متى تظهر اعراض الإيدز وكيف يمكن التعرف عليها؟

الإيدز أو متلازمة نقص المناعة المكتسبة هو مرض يجعل الجسم من الصعب عليه مقاومة الأمراض المعدية الأخرى.

متى تظهر اعراض الإيدز وكيف يمكن التعرف عليها؟
الإيدز أو متلازمة نقص المناعة المكتسبة هو مرض يجعل الجسم من الصعب عليه مقاومة الأمراض المعدية الأخرى.
فيروس نقص المناعة البشرية، والمعروفة باسم HIV، المسبب لمرض الإيدز يعمل عن طريق إصابة وتدمير جزء من دفاعات الجسم وهي الخلايا الليمفاوية، وهي نوع معين من خلايا الدم البيضاء في الجهاز المناعي التي تعمل من أجل الدفاع عن الجسم ضد البكتيريا والفيروسات.
الفيروس يمكن أن ينتقل عن طريق الاتصال المباشر مع الدم أو سوائل الجسم من شخص مصاب بفيروس نقص المناعة البشرية، يحدث الاتصال عادة من خلال تبادل الإبر أو ممارسة الجنس دون وقاية مع شخص مصاب. ويمكن للمواليد الجدد أن يصابوا بفيروس نقص المناعة البشرية من الأم المصابة.
العلامات الأولى للإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية هو تورم الغدد اللمفاوية وأعراضه تشبه أعراض الأنفلونزا التي قد تأتي وتذهب لبعض الوقت خلال حوالي 2-4 أسابيع بعد الإصابة، في حين قد لا تظهر أعراض شديدة حتى بعد أشهر أو سنوات.

كيف يتم تشخيص مرض الإيدز

يتم التشخيص من خلال اختبارات الدم، والتي يمكن أن توفر إجابة دقيقة في كثير من الأحيان بعد 30 يومًا من السلوك المعرض للخطر.
على الرغم من عدم وجود علاجات لفيروس نقص المناعة البشرية والإيدز ولا توجد لقاحات أو متاحة؛ هناك سلوكيات، إذا ما اتخذت، تجعل من الممكن منع العدوى.
يهاجم فيروس نقص المناعة البشرية الخلايا الليمفاوية النوعية، وتسمى الخلايا التائية المساعدة، وتسيطر عليها وتتكاثر. هذه العملية المستمرة تدمر الخلايا التائية الأخرى، مما يهدد قدرة الجسم على الاستجابة ضد الأمراض الخارجية من خلال جهاز المناعة.
عندما يتناقص عدد الخلايا التائية بشكل كبير، يكون الأشخاص المصابون بفيروس نقص المناعة البشرية أكثر عرضة للإصابة بأمراض أخرى ويمكن أن يصابوا ببعض أنواع السرطان التي يكون الجسم السليم قادراً على منعها عادة. وتعرف هذه المناعة المنخفضة (العوز المناعي) بمكن أن تتحول إلى عدوى خطيرة تهدد الحياة، كبعض أشكال السرطان وتدهور الجهاز العصبي. قد يبدو البالغين الذين أصيبوا بفيروس نقص المناعة البشرية أصحاء لسنوات قبل الإصابة بالإيدز.

متى تظهر أعراض الإيدز

يحدث الانقلاب المصلي ما بين 4 و 12 أسبوعًا بعد الإصابة، وهذه هي الفترة التي يمكن أن تحدث فيها أعراض العدوى الحادة، أقول ذلك لأنها لا تكون هكذا بالضرورة. قبل هذه الفترة يجب أن تكون الأعراض مرتبطة مع حالات مرضية أخرى.

الأعراض البارزة التي تميز الإصابة بالإيدز

العدوى بفيروس نقص المناعة البشرية تمر بشكلٍ أساسي من خلال 4 مراحل رئيسية:
• الحضانة،
• العدوى الحادة،
• فترة الكمون،
• الإيدز.
تستمر فترة الحضانة الأولية، بدون أعراض تمامًا في المتوسط من 2 إلى 4 أسابيع من وقت العدوى.
المرحلة الثانية، وهي العدوى الحادة، تستمر في المتوسط 28 يومًا (ولكن بشكل عام أقل) وغالبًا ما تمر دون أي أعراض.
عندما تكون الأعراض المميزة للإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية موجودة في هذه المرحلة فإنها تشمل:
• الحمى.
• اعتلال العقد اللمفاوية (تضخم الغدد الليمفاوية).
• التهاب البلعوم (التهاب الحلق).
• طفح جلدي (مظاهر جلدية).
• ألم عضلي (ألم في العضلات).
• الشعور بالضيق.
• قروح صغيرة في الفم وفي المريء.
وهناك أعراض أخرى نادرًا ما تظهر أيضًا وهي:
• الصداع.
• الغثيان والتقيؤ.
• تضخم الكبد والطحال.
• فقدان الوزن.
• مرض القلاع.
• أعراض عصبية.
• تم ربط عدد قليل جدا من الحالات في العالم مع تطور شلل الوجه.
المرحلة الثالثة تصبح مرة أخرى بدون أعراض ويمكن أن تستمر من بضع سنوات إلى أكثر من 15 سنة، حتى يصل الأمر إلى مرحلة الإيدز الذي يتميز بتطور الالتهابات والسرطانات المختلفة (الالتهاب الرئوي والالتهابات الفطرية).
وكثيرا ما لا تظهر لدى المراهقين والبالغين الذين يصابون بفيروس نقص المناعة البشرية أي أعراض في وقت الإصابة.

شارك المقال مع أصدقائك

ما هو رد فعلك؟

أحببتها شكراً أحببتها شكراً
0
أحببتها شكراً
ناقشتم مشكلتي ناقشتم مشكلتي
0
ناقشتم مشكلتي
سأجرب العلاج سأجرب العلاج
0
سأجرب العلاج
لم تعجبني لم تعجبني
0
لم تعجبني
المادة ممتعة المادة ممتعة
0
المادة ممتعة
زدتم حيرتي زدتم حيرتي
2
زدتم حيرتي
لم استفد شيء لم استفد شيء
0
لم استفد شيء

0 تعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *