فوائد الكركم للكبد تعرف على أهم 10 فوائد للكركم للكبد

في هذه المادة سنتعرف على التفاصيل الكاملة لفوائد الكركم للكبد الدهني، ونتعرف على فوائد الكركم للكبد وطريقة استخدامه وفوائد الكركم للكبد الدهني ونستعرض مضار الكركم على الكبد وغيرها من المعلومات المتكاملة عن فوائد الكركم للكبد

فوائد الكركم للكبد تعرف على أهم 10 فوائد للكركم للكبد
للكركم فوائد عديدة للجسم، ولا تتوقف فوائده على البشرة والشعر وعلاج الالتهابات وغيرها، بل تمتد إلى داخل أعضاء الجسم، منها فوائده للكبد وللكلى وغيرها. وفي هذه المادة سنتعرف على فوائد الكركم لدهون الكبد، وفوائده لدهون الكبد وأنزيماته.

ما هو الكركم؟

الكركم هو نبات عشبي ينتمي لعائلة الزنجبيل، ويعد أحد التوابل الرئيسية في مناطق واسعة في آسيا، وعرف في استخداماته في الطب في الهند وغيرها منذ قرون عديدة. 
يمكن استخلاص الكركم الأصفر أو ما يعرف باسم الكركمين، من المستخلص النباتي للكركم. هذا المركب هو نعمة عظيمة في المجال الطبي، حيث أثبتت الأبحاث العلمية قيمته في علاج مجموعة متنوعة من الأمراض بغض النظر عن النوع والأصل.

فوائد الكركم للكبد

من الصعب تحديد جميع الفوائد التي يمكن أن يحصل عليها الكبد هلال استخدام الكركم، ولكن من أهمها:
1- القدرات العلاجية للكركم يمكن أن تستغل في شفاء أعراض تليف الكبد وتزيل علامات الأمراض. وتجري أبحاث موسعة حول قدرة هذه المادة النباتية على تحسين صحة الكبد. 
2- يعزز الكركم الدفاعات المضادة للأكسدة ويساعد على إزالة السموم من الكبد. حيث أن الإجهاد التأكسدي هو حالة سامة تنشأ في الجسم عندما تصل مستويات الجسيمات الحرة الضارة إلى قيمة عالية بحيث لا يمكن للمركبات المضادة للأكسدة المسؤولة عن إزالتها من الجسم أن تتنافس معها، أي أن تراكم الجذور الحرة يفوق التخلص من مضادات الأكسدة.
ومن المعروف أن مادة الكركمين تساعد في تخفيف حالة الاجهاد التأكسدي. 
3- يساعد الكركم في منع تليف الكبد.
يحدث تليف الكبد أحيانا عندما يكون الفرد مهيئاً وراثياً لهذه الحالة. ويمتلك الكركمين قدرة على تأخير أو منع ظهور هذا المرض.
ومن أجل زيادة فهم هذه الآلية، تمت دراسة الآثار الوقائية للكورماين على ثيوإيتاميد الكيميائي المدمر للكبد في نموذج حيواني.
وأوضحت الدراسة التي نشرت في دورية الكبد الدولية أن المركب استطاع أن يقيس الإشارات الوراثية ومستويات الإجهاد التأكسدي في الكبد وبالتالي يحمي العضو من التلف.
4- فوائد الكركم في علاج الالتهاب
غالبًا ما يرافق تليف الكبد الألم الناجم عن الالتهاب. كما يزداد الوضع الالتهابي سوءًا بسبب المستويات العالية من مركبات معينة مثل الأسبارتات وغيرها. ومن المعروف أن الكركمين يثبط بشكل كبير الالتهاب.
وهذا يعني أن الكركمين يمكنه أن يقلل الالتهاب من خلال عرقلة عدة مسارات. منها أنه يقلل من الإنزيمات الالتهابية ويعطل الخلايا الكبدية النجمية وبالتالي يقلل من الالتهاب والألم المرتبط به.
5. الكركم لديه نشاط مضاد لتليف الكبد
التليف هو عملية سماكة تدريجية وتندّب في الأنسجة الكبدية، مسبباً ضرراً جسيماً فيه.  وقد أظهرت الدراسات العلمية قدرة الكركمين الإيجابية ضد تليف الكبد. 
وبالإضافة إلى تنظيم الجينات، يمارس الكركمين تأثيرات مضادة للالتهاب ومضادة للأكسدة ضد الخلايا المتليفية وبالتالي إصلاح الضرر الذي يلحق بالخلايا.
6. يساعد الكركم على تنظيم مستويات الكوليسترول
في نماذج السمنة المرتبطة بالتليف الكبدي، غالباً ما يُرى أن الكولسترول السيئ أو مستويات البروتين الدهني منخفض الكثافة تتناسب طرديًا مع حجم تلف الكبد. الخلايا الكبدية النجمية (HSCs) هي أيضا المؤثرات الرئيسية للتكوين الليفي الكبدي والتي من المعروف أن يتم تفعيلها بواسطة LDL.
ويعد الكوليسترول أحد العوامل الرئيسية التي تسبب أمراض خطيرة منها ما هو متعلق بالكبد، والكركمين الموجود في الكركم يخفض الكوليسترول ويحمي الكبد من مخاطره
7. يقلل من مستويات السكر في الدم ويحمي الكبد.
في عدة نماذج لتليف الكبد، تم اكتشاف أن المستويات الأعلى من جلوكوز الدم (hyperglycaemia) هي واحدة من المنشطات الرئيسية للخلايا الكبدية النجمية المؤدية إلى تلييف الكبد.
وفي دراسة نشرت عام 2011 في مجلة علم الغدد الصماء الجزيئية والخلوية، تم تسليط الضوء على قدرة الكركمين على منع نقل الجلوكوز الخلوي.
وهذا يعني أنه قدرة الكركمين المضاد لمرض السكري يقلل من مستويات الأنسولين المرتفعة والجلوكوز المرتبطة بالمرض. وهذا بدوره يحمي الكبد من مخاطر السكر.
8- يحمي الكركم من التهاب الكبد
التهاب الكبد هو عدوى فيروسية تسبب التهابًا حادًا في الكبد. ومن خلال صفاته المضادة للالتهابات والجينات يستطيع الكركمين أن يكون دواءً جديداً في تليف الكبد وأصابته بالالتهاب.
9- يمكن أن يمنع الكركم حدوث سرطان الكبد أو انتشار سرطان الخلايا الكبدية
من المعروف أن الكركم له قدرات شفاء كبيرة ومن بينها قدرات على مكافحة السرطانات بعدة أنواعها. ويؤثر استهلاك الكركم على الجسم على المستوى الخلوي ويتحكم في الجينات المتعلقة بتكوين الورم.
والعديد من الدراسات العلمية أثبتت فعالية الكركمين المضادة للورم. بالإضافة إلى قدراته المضادة للأكسدة والمضادة للالتهابات، حيث يمكن أن يكون هذا المركب نعمة لعالم الأورام.

فوائد الكركم مع الحليب

ينصح الأطباء باستخدام الكركم مع الحليب، حيث يمكن أن يستهلك بشكل مباشر من خلال مزج نبتة الكركم مع الحليب وشربه ساخناً أو استخدامه مع الشاي وشربه أيضاً ساخناً. 

فوائد الكركم للكبد وطريقة استعماله 

كما أسلفنا سابقاً، هناك العديد من الفوائد الرائعة للكركم للجسم، بما فيه فوائده الكبيرة للكبد، من خلال حمايته من الالتهابات وقدرته على شفاء بعض الأمراض المرتبطة بالكبد وغيرها.

ولكن كيف يمكن استخدام الكركم لاكتساب فوائده على الكبد؟

يؤكد الأطباء أنه لا يوجد جرعة مثالية محددة من الكركم. وهو يختلف من شخص لآخر على أساس ما يناسبهم. 
ويمكن البدء بجرعة منخفضة للتأكد من ملائمة الجسم للكركم وتجنب الآثار الجانبية المعوية له.
تجنب تناول الكركم على معدة فارغة حتى إذا لم تتناول جرعات كبيرة فتجنب تناولها في نفس وقت تناول الأدوية.

طريقة استخدامه الكركم

ابدأ بجرعات صغيرة مثلاً ربع إلى نصف ملعقة صغيرة يوميا لمدة أسبوع، وإذا لم تظهر أي آثار جانبية على المعدة ارفعه تدريجياً بمقدار ربع إلى نصف ملعقة صغيرة كل أسبوع. الجرعة الموصى بها هي 1-2 ملعقة شاي 2-3 مرات في اليوم (أي بالضبط ملعقة صغيرة واحدة 3 مرات في اليوم).
إذا كنت تتناول مكملات الكركم فيجب استشارة الطبيب لمعرفة أفضل المكملات الملائمة لك.

مضار الكركم على الكبد

على الرغم من الفوائد العديدة التي يمكن أن يقدمها الكركم، فمن الأفضل البحث عن نصيحة الطبيب المختص قبل البدء في استخدامه كعلاج.
فلكل شيء فوائد ومضار، ومنها الكركم خاصة إذا تم تناوله بكميات كبيرة. حيث ترتبط أحياناً الجرعات الزائدة بالارتجاع الحمضي
كما لا ينصح باستخدامه على معدة فارغة.
يجب أن يؤخذ الكركم والتوابل بكميات محدودة خاصة إذا كان يعاني الشخص من النقرس أو من حصى الكلى.
الكركم له خاصية مضادة للصفائح الدموية وبالتالي يجب تجنب الكركم إذا كان يعاني الشخص من مخاطر النزيف. ويفضل استشارة الطبيب قبل أخذ الكركم في هذه الحالة. 
بناء على هذا، ينصح بعدم استخدام الكركم لمدة اسبوعين على الأقل قبل أي إجراء جراحي.
ينبغي تجنب مكملات الكركمين في الحمل والرضاعة.
يتداخل الكركمين مع إنزيمات استقلاب الدواء ومن ثم لا ينبغي أن تؤخذ مكملات الكركمين بالتزامن مع أي دواء.
يمكن لعمله المضاد للالتهابات أن يساعد في منع تنشيط الخلايا الكبدية النجمية ومنع تليف الكبد. نشاط الكركم المضادة للأكسدة يمكن أن يحسن وظائف الكبد.
يمكن للنشاط المضاد للسرطان في الكركم أن يساعد في منع الإصابة بتليف الكبد من التقدم إلى سرطان الكبد. يعد الكركم والكركمين بشكل عام عاملين إضافيين آمنين في علاج تليف الكبد.

فوائد الكركم للكبد الدهني

الكبد الدهني هو حالة تؤثر على عدد متزايد من الناس كل يوم ومرض الكبد الدهني غير الكحولي هو الأكثر انتشاراً على نطاق واسع. وتعد السمنة ومرض السكري، من أكثر الأمراض التي تزيد بشكل كبير من فرص تطوير الكبد الدهني. أظهرت دراسة جديدة أن مادة البوليفينول الموجودة في الكركم قد تكون مفيدة في الحد من خطر الإصابة بالكبد الدهني مع تقليل الإجهاد على المستوى الخلوي. هذه الدراسة ليست سوى واحدة من الأمثلة الحديثة في فوائد الكركم للكبد الدهني.

شارك المقال مع أصدقائك

0
2 shares

ما هو رد فعلك؟

أحببتها شكراً أحببتها شكراً
4
أحببتها شكراً
ناقشتم مشكلتي ناقشتم مشكلتي
4
ناقشتم مشكلتي
سأجرب العلاج سأجرب العلاج
3
سأجرب العلاج
لم تعجبني لم تعجبني
0
لم تعجبني
المادة ممتعة المادة ممتعة
1
المادة ممتعة
زدتم حيرتي زدتم حيرتي
0
زدتم حيرتي
لم استفد شيء لم استفد شيء
0
لم استفد شيء

0 تعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *