تعرف على مراحل تطور الجنين بالتفصيل

يمر الطفل بمراحل عديدة من التطور بعد إخصاب البويضة. حيث تتطور البويضة إلى الكيسة الأرومية، والجنين، وأخيرًا الجنين الكامل.

تعرف على مراحل تطور الجنين بالتفصيل
يمر الطفل بمراحل عديدة من التطور بعد إخصاب البويضة. حيث تتطور البويضة إلى الكيسة الأرومية، والجنين، وأخيرًا الجنين الكامل. وفيما يلي معلومات تفصيلية عن مراحل تطور الجنين المختلفة.

مراحل تطور الجنين

الإخصاب

في كل دورة شهرية طبيعية، يتم إلقاء بيضة من أحد المبيضين بعد 14 يومًا من آخر دورة شهرية. يسمى إطلاق البويضة بالإباضة. يتم توجيه هذه البويضة نحو نهاية أحد قناتي فالوب.
خلال الإباضة، يصبح الغشاء المخاطي في عنق الرحم أكثر مرونة، بحيث يمكن للحيوانات المنوية أن تدخل الرحم بسرعة. وخلال 5 دقائق، تنتقل الحيوانات المنوية من المهبل وعن طريق عنق الرحم إلى الرحم وإلى نهاية قناة فالوب، حيث يحدث الإخصاب عادةً. الخلايا التي تبطن داخل قناتي فالوب تسهل الإخصاب.
إذا دخلت الحيوانات المنوية البويضة، فإنها تصبح بيضة مخصبة. تسحب الأهداب الصغيرة التي تبطن أنابيب فالوب البيضة المخصبة إلى الرحم. ثم تنقسم البيضة الملقحة عدة مرات وتستغرق حوالي 3 إلى 5 أيام لدخول الرحم.
وبمجرد دخول الرحم، تستمر الخلايا في الانقسام وتصبح كرة مجوفة تسمى الكيسة الأرومية. إذا لم يحدث الإخصاب، فإن البويضة تذهب من أسفل قناتي فالوب إلى الرحم، حيث تتحلل لتبدأ الدورة الشهرية التالية.
في حالة إطلاق أكثر من بيضة واحدة وتخصيبها، يحدث حمل بأكثر من جنين، عادة ما يكون اثنان (توأم). وبما أن المادة الوراثية لكل بويضة وكل حيوان من الحيوانات المنوية تختلف قليلًا، فإن كل بويضة مخصبة تختلف. والتوائم الناتجة عن هذا التخصيب تكون مختلفة. أما التوائم المتماثلة فهي نتيجة لبيضة مخصبة واحدة تنفصل إلى أجنة بعد أن تبدأ في الانقسام. وفي هذه الحالة وبما أن البويضة الواحدة يتم تخصيبها عن طريق حيوان منوي واحد، فإن المادة الوراثية للجينين هي نفسها.

من البويضة إلى الجنين

مرة واحدة في الشهر، يتم تحرير بيضة من المبيض وتدخل في قناة فالوب. بعد الجماع، تنتقل الحيوانات المنوية من المهبل عبر عنق الرحم إلى الرحم، إلى قناة فالوب، حيث تقوم الحيوانات المنوية بتلقيح البويضة. تنقسم البويضة المخصبة عدة مرات أثناء انتقالها عبر قناة فالوب حتى تصل إلى الرحم. أولًا، تصبح البيضة الملقحة كرة صلبة من الخلايا. ثم، تصبح مجالًا أجوف من الخلايا تسمى الكيسة الأرومية.
داخل الرحم، يتم زرع الكيسة الأرومية في جدار الرحم، حيث يتم تحويلها إلى جنين مرتبط بمشيمة، ويكون محاط بأغشية مليئة بالسائل.

تطور الكيسة الأرومية

خلال 5 إلى 8 أيام بعد الإخصاب، تلتصق الكيسة الأرومية بالبطانة الداخلية للرحم، عادة بالقرب من القمة. هذه العملية، التي تسمى عملية الزرع أو الانغراس، تكتمل في اليوم التاسع أو العاشر.
يكون جدار الكيسة الأرومية سميك، ما عدا في منطقة واحدة. في هذه المنطقة السميكة، تصبح الخلايا الداخلية هي الجنين، بينما تخترق الخلايا الخارجية جدار الرحم وتتحول إلى المشيمة. تنتج المشيمة عدة هرمونات ضرورية للحفاظ على الحمل. على سبيل المثال، تنتج هرمونات موجهة للغدد التناسلية البشرية، مما يمنع المبيض من إطلاق المزيد من البيوض وتحفزه على إفراز هرمون الأستروجين والبروجسترون بشكل مستمر. تنقل المشيمة أيضًا الأكسجين والمواد المغذية من الأم إلى الجنين، وكذلك الفضلات من الجنين إلى الأم.
تنمو خلايا في المشيمة لتشكل الكيس الأمنيوسي. عندما يتم تشكيل الكيس (بحلول اليوم 10 أو 12)، تعتبر الكيسة الأرومية جنينًا. يحيط به سائل شفاف (السائل الأمنيوسي) ويتوسع ليغلف الجنين النامي الذي يطفو داخله.
تطور الجنين
المرحلة التطورية التالية هي تطور الجنين، الذي يتطور داخل الكيس الأمنيوسي، تحت بطانة الرحم على جانب واحد. تتميز هذه المرحلة بتشكيل معظم الأعضاء الداخلية والهياكل الخارجية للجسم. تبدأ معظم الأعضاء بالتشكل بعد حوالي 3 أسابيع من الإخصاب، وهو ما يعادل 5 أسابيع من الحمل (لأن الأطباء يحدّدون الحمل من اليوم الأول لآخر دورة شهرية للمرأة، وهو عادة ما يكون قبل حوالي أسبوعين من الإخصاب). في هذه اللحظة، يزداد طول الجنين، ويظهر شكله البشري. وبعد فترة وجيزة، تبدأ المنطقة التي ستصبح الدماغ والحبل الشوكي (الأنبوب العصبي) بالتطور. يبدأ القلب والأوعية الدموية الرئيسية بالتطور في وقت مبكر وتحديدًا في اليوم السادس عشر، ويبدأ القلب في ضخ السائل خلال الأوعية الدموية في اليوم العشرين، وفي اليوم الحادي والعشرين تظهر أول كريات الدم الحمراء. تستمر الأوعية الدموية في النمو في الجنين والمشيمة.
ينتهي تقريبًا تشكيل جميع الأعضاء بعد حوالي 10 أسابيع من الإخصاب (أي ما يعادل 12 أسبوعا من الحمل). الاستثناءات هي الدماغ والحبل الشوكي، اللذان يستمران في النمو والنضوج طوال فترة الحمل. معظم التشوهات (التشوهات الخلقية) تحدث خلال تشكيل الأجهزة، حيث يكون الجنين أكثر حساسية لآثار الأدوية والإشعاعات والفيروسات. ولذلك، يجب على النساء الحوامل عدم تلقي اللقاحات الحية أو أخذ أي أدوية خلال هذه الفترة، إلا إذا كانت ضرورية لصحة الأم.

المشيمة والجنين في الأسابيع الثمانية الأولى

بعد 8 أسابيع من الحمل، تكون المشيمة والجنين في الأسبوع السادس من التطور. وهنا تشكل المشيمة إسقاطات شعرية صغيرة تمتد إلى جدار الرحم، وتنمو الأوعية الدموية للجنين وتمر عبر الحبل السري إلى المشيمة.
يفصل غشاء رقيق بين دم الأم ودم الجنين، يسمح هذا الغشاء بما يلي:
• تبادل المواد بين دم الأم والجنين.
• يمنع الجهاز المناعي للأم من مهاجمة الجنين، لأن الأجسام المضادة للأم أكبر من أن تمر عبر الغشاء.
ويطفو الجنين في سائل (السائل الأمنيوسي) المخزن في كيس (الكيس الأمنيوسي).
السائل الأمنيوسي يقوم بما يلي:
• توفير مساحة يمكن أن ينمو فيها الجنين بحرية.
• يساهم في حماية الجنين من الإصابات.
• الكيس الأمنيوسي قوي ومرن.

تطوير الجنين والمشيمة

في نهاية الأسبوع الثامن بعد الإخصاب (الأسبوع العاشر من الحمل)، يعتبر الجنين جنينًا مكتملًا. خلال هذه المرحلة، تنمو الهياكل التي نشأت بالفعل وتتطور. الجوانب التالية هي مؤشرات بحسب مرحلة الحمل:
• في الأسبوع 12 من الحمل، يملأ الجنين الرحم بالكامل.
• في الأسبوع 14 يمكن تحديد جنس الجنين.
• بين 16 و 20 أسبوعًا، تشعر المرأة الحامل لأول مرة بتحركات الجنين.
تستمر الرئتان عند الجنين بالنضج حتى وقت الولادة تقريبًا. وفي الدماغ يتم تشكيل خلايا جديدة طوال فترة الحمل وخلال السنة الأولى من الحياة بعد الولادة.

تطور المشيمة

خلال الحمل تتطور المشيمة، تمتد إلى حد كبير ويزداد عدد الإسقاطات الشعرية (الزغب) في جدار الرحم. تتفرع هذه الزغب في ترتيب شجري معقد. هذا الترتيب يزيد بشكلٍ كبير من مساحة التلامس بين جدار الرحم والمشيمة، بحيث يمكن تبادل المزيد من العناصر الغذائية والفضلات. تتكون المشيمة بالكامل بين الأسبوع 18 و 20، لكنها تستمر في النمو أثناء الحمل. وعند الولادة تكون بوزن 500 غرام تقريبًا.

شارك المقال مع أصدقائك

ما هو رد فعلك؟

أحببتها شكراً أحببتها شكراً
0
أحببتها شكراً
ناقشتم مشكلتي ناقشتم مشكلتي
0
ناقشتم مشكلتي
سأجرب العلاج سأجرب العلاج
0
سأجرب العلاج
لم تعجبني لم تعجبني
0
لم تعجبني
المادة ممتعة المادة ممتعة
0
المادة ممتعة
زدتم حيرتي زدتم حيرتي
0
زدتم حيرتي
لم استفد شيء لم استفد شيء
0
لم استفد شيء

0 تعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *