اعراض تكيس المبايض .. تعرفي على أهم 3 أعراض لتكيس المبايض

قد تعاني المرأة من تكيس المبايض دون أن تعرف تماماً ما هي أعراض تكيس المبايض، مع العلم أن تكيس المبايض أحد المشاكل التي تصيب النساء من سن الـ18 ولغاية الـ44 أو أكثر

اعراض تكيس المبايض .. تعرفي على أهم 3 أعراض لتكيس المبايض
قد تعاني المرأة من تكيس المبايض دون أن تعرف تماماً ما هي أعراض تكيس المبايض، مع العلم أن تكيس المبايض أحد المشاكل التي تصيب النساء من سن الـ18 ولغاية الـ44 أو أكثر، مع ما تسببه هذه المشكلة من معاناة للمرأة.. فما هي اعراض تكيس المبايض؟
لأعراض تكيس المبايض عدة أشكال، وهو ما سنبينه في هذا التقرير الخاص بأعراض تكيس المبايض.
تعتبر الإصابة بمرض تكيس المبايض نسبته مرتفعة وذلك لأن الأسباب كثيرة ومتعددة من ضمنها العوامل الوراثية ولخبطة في الهرمونات و زياده في الوزن وأسباب أخرى كثيرة.
ومن أهم أعراض تكيس المبايض pco ما يلي:
1- عدم انتظام الدورة الشهرية.
2- زيادة في نمو الشعر في مناطق متفرقة بالجسم.
3- تأخر في الإنجاب.
الأعراض الشائعة لتكيس المبايض
الأعراض السابقة لتكيس المبايض هي أعراض أساسية، وليس من الضروري أن تكون جميع الأعراض موجودة لكن ممكن عرض واحد أو اثنين فقط.
ولكن هناك أعراض أكثر شيوعاً لتكيس المبايض، ومن أهمها:
1- الدورة غير المنتظمة أو عدم وجود دورة على الإطلاق
2- صعوبة الحصول على الحمل (بسبب عدم انتظام الإباضة أو الفشل في الإباضة)
3- تكيس المبايض هي واحدة من أكثر الأسباب شيوعا لعقم الأنثى، وكثير من النساء يكتشفن وجود مرض متلازمة تكيس المبايض عندما يحاولن الحمل ولا ينجحن.
4- الإفراط في نمو الشعر (الشعرانية) والذي يتركز عادة على الوجه والصدر والظهر أو الأرداف
5- زيادة الوزن
6- هشاشة الشعر وفقدان الشعر من الرأس
7- البشرة الدهنية أو حب الشباب
أهمية الذهاب للطبيب:
يجب على كل سيدة تكتشف أن لديها أحد أعراض تكيس المبايض أن تقوم بالكشف لدى استشاري أمراض نساء متخصص في الخصوبة و تأخر الإنجاب، لأن مرض تكيس المبايض له واجهين و طابعين مختلفين.
الأمر الأول: أن تكيس المبايض مرض تشخيصه ليس سهلا.
الأمر الثاني: أن لهذا المرض أكثر من بروتوكول علاج ولابد من تحديد البروتوكول المناسب لكل حالة حتى لا يتطور المرض و حالة المريضة تسوء أكثر.
والجزء المهم في رحلة علاج مرض تكيس المبايض، أن يطلب الطبيب من المريضة إنقاص وزنها مع العلاج الدوائي مع محاولة ضبط الهرمونات، وبعد ذلك ننتظر النتائج.
فإن كان هناك تأخر إنجاب ولم يحدث تحسن في التبويض نلجئ بعمل تثقيب للمبايض عن طريق منظار البطن والذي يكون له دور فعال في علاج تكيس المبايض و بعد المنظار ننتظر فترة ٦ شهور وخلالهم نعطي بعض المنشطات مع تنظيم الجماع و ننتظر حدوث الحمل، و Hن لم يحدث الحمل و تأخر الإنجاب نلجئ لعمل الحقن المجهري الذي يمكنا من اختيار البويضات السليمة و المناسبة للحقن و الحمل و تصل نتائج الحقن المجهري لنسب نجاح من 60% إلى 70%.
هل تظهر أعراض تكيس المبايض دائماً؟
ليس كل حالات متلازمة تكيس المبايض لها أعراض، ويمكن أن تختلف من خفيفة إلى شديدة من حالة لأخرى.
يجب أن تتحدث إلى طبيبك العام إذا كانت لديك أي من هذه الأعراض وتعتقدين أنها قد تكون متلازمة تكيس المبايض.
مخاطر متلازمة تكيس المبايض
 إن وجود متلازمة تكيس المبايض يمكن أن تزيد من فرصك في تطوير مشاكل صحية أخرى في وقت لاحق من الحياة، على سبيل المثال، النساء مع متلازمة تكيس المبايض هنّ في خطر متزايد من تطوير:
– داء السكر من النوع 2 
– الاكتئاب وتقلب المزاج 
– ارتفاع ضغط الدم وارتفاع الكوليسترول 
– انقطاع النفس أثناء النوم، حيث تعاني النساء من زيادة الوزن أيضاً من توقف التنفس أثناء النوم.
– سرطان بطانة الرحم بسبب اضطراب الدورة الشهرية.
لذلك على كل سيدة تجد أن لديها أعراض تبيض المبايض أن تهتم في مراجعة الطبيب والتأكد من التشخيص، وبعد ذلك محاولة الحصول على علاج مناسب لحل هذه المشكلة 

شارك المقال مع أصدقائك

ما هو رد فعلك؟

أحببتها شكراً أحببتها شكراً
0
أحببتها شكراً
ناقشتم مشكلتي ناقشتم مشكلتي
0
ناقشتم مشكلتي
سأجرب العلاج سأجرب العلاج
0
سأجرب العلاج
لم تعجبني لم تعجبني
0
لم تعجبني
المادة ممتعة المادة ممتعة
0
المادة ممتعة
زدتم حيرتي زدتم حيرتي
0
زدتم حيرتي
لم استفد شيء لم استفد شيء
0
لم استفد شيء

0 تعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *