نمط حياتنا مسئول عن 40 بالمئة من حالات الإصابة بالسرطان

نمط حياتنا مسئول عن 40 بالمئة من حالات الإصابة بالسرطان

نمط الحياة يؤثر بدرجة كبيرة على احتمال الإصابة بالسرطان، هذا ما خلصت إليه دراسة حديثة أجريت في بريطانيا، مشيرة إلى أن طريقة حياتنا مسؤولة عن 40% من حالات السرطان في بريطانيا.

وقد لا تبدو هذه الإحصاءات جديدة على الناس، خاصة وأن الكثيرين يعرفون أن التدخين، والمخدرات، والكحول، والوجبات الجاهزة أو المعلبة، واستخدام البلاستيك وغيرها، كلها أسباب ساهمت بارتفاع أعداد الإصابة بمرض السرطان في العالم.

 

وقالت الدراسة: إن 40 في المئة من حالات السرطان المشخصة في بريطانيا (130 ألف حالة) تعود إلى عوامل مرتبطة بنمط الحياة كالتدخين واستهلاك الكحول والسمنة.

موضحة أن للتدخين التأثير الأكبر بين العوامل المذكورة، حيث هو مسؤول عن 23 في المئة من الحالات عند الرجال و 15.6 في المئة عند النساء، يليه قلة استهلاك الخضار والفاكهة الطازجة عند الرجال والسمنة عند النساء.

 

ويقول معدو الدراسة التي نشرت في دورية  British Journal of Cancer، ونقلتها إلى العربية شبكة الـ (BBC):"إنها تتضمن التحليل الأشمل حتى الآن حول الموضوع".

وقال رئيس فريق الباحثين بروفيسور ماكس باركين "يعتقد الكثيرون أن السرطان يعود إلى القدر أو العوامل الوراثية، ولكن بالنظر إلى الأدلة يتضح أن حوالي 40 في المائة من حالات الاصابة ناجمة عن عوامل نملك السيطرة عليها".

 

 


شارك المقال مع أصدقائك

0 تعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *