فيروس كورونا يصيب جدة وحالات جديدة تثير المخاوف

فيروس كورونا يصيب جدة وحالات جديدة تثير المخاوف

مرض كورونا أو فيروس كورونا، عاد من جديد ليثير المخاوف في السعودية، ولكن هذه المرة في جدة، فبعد وفاة الممرض المصاب بفيروس كورونا في جدة قبل يومين، تجددت المخاوف من موجة جديدة قد تنتشر بين عدد من المخالطين للحالة، خاصة بعد إعلان وزارة الصحة السعودية رصد أربع حالات جديدة يوم أمس الاثنين.

وقالت الوزارة في بيان لها: إنها قامت بتكثيف أعمال الاستقصاء الوبائي للمرض؛ حيث تم فحص 356 عينة للمرضى والمخالطين للحالة المصابة بالفيروس خلال الأسبوع الماضي. وقد أظهرت الفحوص إصابة 3 من العاملين الصحيين.

وحسب البيان فإن حالة هؤلاء المصابين مستقرة حالياً ولله الحمد.

وفي ذات البيان، أشارت الوزارة إلى أنها رصدت حالة جديدة في مدينة جدة، وهي لمواطن يبلغ من العمر 70 عامًا في محافظة جدة لديه أمراض مزمنة؛ حيث انتقل إلى رحمة الله، وقد أظهر فحص المخالطين في المنزل إيجابية الفحص لدى أحد أبنائه وليس لديه أي أعراض ولله الحمد.

وأعلنت الوزارة عن وفاة الممرض الذي أصيب قبل نحو أسبوع بفيروس كورونا، حيث قضى الممرض نحبه نتيجة إصابته بفيروس كورونا، ولم تنجح وسائل العلاج والرعاية من إنقاذه، رغم أنه من الكوادر الصحية.

وتحاول الوزارة رصد ومراقبة جميع المخالطين للحالات المصابة، في محاولة لفرض طوق حول الإصابات التي يمكن أن تحدث.

وقبل يوم واحد، أعلنت الوزارة عن رصد أربع إصابات جديدة بفيروس كورونا في مدينة جدة، اﻷولى لمواطن يعمل بالمجال صحي، يبلغ من العمر 28 عامًا، ويتلقى العلاج بالعناية المركزة، سائلين الله له الشفاء العاجل، والثانية لمواطن يبلغ من العمر 35 عامًا، وليست لديه أعراض، والثالثة لمواطنة تعمل بالمجال الصحي، تبلغ من العمر 32 عامًا، وليست لديها أعراض، والرابعة لمقيم يبلغ من العمر 33 عامًا وليست لديه أعراض.

وتنتشر مخاوف حالياً في مدينة جدة بسبب وصول وانتشار هذا الفيروس فيها، خاصة وأن المرض لم يتم إيجاد علاج ناجع له حتى الآن.

يذكر أن عدد الإصابات في السعودية بفيروس كورونا منذ شهر شوال 1433هـ بلغت حتى الآن 175 إصابة، توفي منها 66 حالة، نسأل الله لهم الرحمة والمغفرة، وللمصابين الشفاء العاجل.

 


شارك المقال مع أصدقائك

0 تعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *