وفيات وإصابات جديدة في السعودية وقطر والامارات بفيروس كورونا

وفيات وإصابات جديدة في السعودية وقطر والامارات بفيروس كورونا

أعلنت وزارة الصحة العمانية تسجيل أول وفاة بفيروس كورونا الذي تشكل منطقة الخليج العربي أكبر نسب الإصابة به منذ اكتشافه قبل نحو عامين.

وفيما قالت وزارة الصحة العمانية: إنّ المتوفي عماني أصيب بقصور في وظائف الرئة. أعلنت كل من المملكة العربية السعودية وقطر عن تسجيل 4 حالات إصابة على الأقل بهذا المرض خلال الفترة الأخيرة.

وارتفع عدد الإصابات بفيروس كورونا في السعودية إلى 127 حالة منذ شهر شوال 1433هـ، توفي منهم حتى الآن 53 حالة، وفقاً لإحصاءات وزارة الصحة السعودية.

 

وقال بيان جديد للوزارة: إنه تسجيل حالتين "الأولى لمواطن بمنطقة الرياض يبلغ من العمر 72 سنة، ولديه عدة أمراض مزمنة ويتلقى العلاج بالعناية المركزة وحالته الصحية مستقرة". أما الثانية فهي "لمواطن بمحافظة جدة يبلغ من العمر 43 عاما، وليست لديه أمراض مزمنة، وكذلك ليس لديه تاريخ في السفر خارج محافظة جدة مؤخرا، ويتلقى العلاج بالعناية المركزة"، حسب البيان.

وفي الإمارات أعلنت السلطات إصابة عماني زائر يبلغ من العمر 75 عاما، وأنه تم استقباله في المستشفى بعد إصابته الشهر الماضي بأعراض صعوبات في التنفس، مشيرة إلى أنّ يخضع للعناية المركزية.

 

من جهتها أعلنت قطر عن تسجيل حالة مؤكدة إضافية بالإصابة بالفيروس. وأعلن المجلس الأعلى للصحة في قطر في بيان أنه "تم تسجيل حالة إصابة جديدة مؤكدة مختبريا بفيروس (كورونا) المسبب لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية، لمقيم يبلغ من العمر 48 سنة".

وتوفي قطري مصاب بفيروس كورونا في مشفى في لندن في 28 يونيو/حزيران.

وسبق أن أدى الفيروس إلى وفاة 64 شخصا من بين 150 حالة مؤكدة في مختبر بالإصابة منذ سبتمبر 2012، بحسب آخر نشرة لمنظمة الصحة العالمية في 4 نوفمبر/تشرين الأول.

 

 


شارك المقال مع أصدقائك

0 تعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *