مستويات فيتامين د ترتبط بالشعور بالنعاس أثناء النهار

مستويات فيتامين د ترتبط بالشعور بالنعاس أثناء النهار

كشفت دراسة علمية حديثة عن وجود ارتباط قوي لكنه معقد بين مستويات فيتامين (د)، والإصابة بالنعاس أثناء النهار.

وقد شملت الدراسة 81 مريضاً تم تشخيصهم مؤخراً بالإصابة باضطرابات النوم. وتبين أن معظم المرضى يعانون من مرض خناق النوم (توقف التنفس أثناء النوم).

 

ووفقاً لموقعHealth Day  في عدده الصادر بتاريخ 14 ديسمبر 2012، فقد قام الباحثون بتقييم مستويات تعرض المرضى للنعاس أثناء النهار، كما أُخذ منهم عينات دم لقياس مستويات فيتامين "د" الخاصة بهم.

وقد وجدت الدراسة، أن من بين المرضى ممن يتمتعون بمستويات طبيعية لفيتامين (د)، ارتبطت المستويات العالية من الشعور بالنعاس أثناء النهار، مع انخفاض مستويات فيتامين (د)، أما بالنسبة للمرضى الذين يعانون من نقص فيتامين (د)، فقد وجد الباحثون ارتباطاً بين مستويات فيتامين (د) والشعور بالنعاس أثناء النهار فقط لدى المرضى من أصحاب البشرة السمراء. حيث ارتبطت مستويات فيتامين (د) العالية، بارتفاع مستوى الإصابة بالنعاس أثناء النهار.

 

ومن جانبه، يقول الدكتور ديفيد مكارتي المشرف على الدراسة أنه على الرغم من وجود علاقة ذات دلالة إحصائية ملحوظة بين مستويات فيتامين (د) وبين الشعور بالنعاس، فإن هذه العلاقة أكثر تعقيداً مما كان يعتقد في الماضي.

وتجدر الإشارة إلى أن هذه الدراسة هي الأولى من نوعها التي توضح العلاقة الملحوظة بين مستويات فيتامين (د) وبين الشعور بالنعاس. وأضافوا أنه من المنطقي أن يلعب العرق دوراً هاماً، حيث أن البشرة الداكنة تُعرف بأنها أحد عوامل الخطورة الخاصة بنقص مستويات فيتامين (د). وعلى الرغم من إثبات العلاقة بين مستويات فيتامين (د) والشعور بالنعاس أثناء النهار، فإن الدراسة لم تثبت وجود علاقة السبب والنتيجة

 

 

—————–

المصدر: healthday

 

 


شارك المقال مع أصدقائك

0 تعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *