مصادر طبية تنصح أطفال التوحد بشرب حليب الابل

مصادر طبية تنصح أطفال التوحد بشرب حليب الابل

نصحت مصادر طبية متخصصة في مجال اضطراب التوحد، بإعطاء حليب الناقة للأطفال المصابين بالتوحد، مؤكدة أن حليب الإبل والحليب النباتي والماعز تساعد في تخفيف من أعراض التوحد؛ لعدم ارتفاع نسبة الكازيين، وهي مادة بروتينية يصعب هضمها، وتؤدي لالتهاب في خلايا الدماغ وجهاز المناعة، وتكثر في حليب الأبقار.

وقال استشاري طب الأطفال وحالات التوحد وزميل جمعية أطباء الأطفال الأمريكية الدكتور محمد أحمد المومني: "إن اضطراب التوحد منتشر خلال العشرين سنة الماضية، فهو شبه وباء عند الأطفالمضيفاً أن نسبة التوحد في العالم العربي من 1-500 طفل في العالم العربي، بينما تبلغ نسبة الأطفال المصابين بالتوحد في أمريكا من 1-80 طفلاً، مشيراً إلى أن 500 ألف طفل سعودي يعاني من اضطرابالتوحد وفقاً لآخر الإحصاءات التي أصدرتها وزارة الصحة السعودية.

 وبين المومني أن ظهور أعراض اضطراب التوحد تظهر في عمر العام والنصف في 90% من الأطفال، وخاصة في ظهور الاضطرابات السلوكية وصعوبات في الأكل والنوم والسلوك وإدمان على بعض الأطعمة وضعف المهارة الاجتماعية والسلوكية والانعزال والخوف والحياء والتوحد جاء من العزلة.

 وكان المومني قد تابع حالات مرضية لأطفال مصابين بالتوحد في مركز دواني الطبي بخميس مشيط، وقال: إن التوحد ليس مرضاً وراثياً، وليس له علاقة بالجينات، ولم يثبت تأثره بالوراثة إلا عند وجود بيئة مناسبة لظهور اضطراب التوحد.

وأوضح أن كثرة اللقاحات والمواد الحافظة بها والتسمم البيئي وبعض الفطريات والفيروسات والحساسية من بعض الأغذية وخاصة حليب البقر؛ كل ذلك يؤدي للإصابة بهذا الاضطراب، إضافة إلى إشكالية تأثر بعض حالات الأطفال بمادة الجولتين الموجودة بالقمح والشوفان، وفقاً لسبق. ونصح أهالي الأطفال المصابين بالتوحد بشرب حليب الإبل

 


شارك المقال مع أصدقائك

0 تعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *