البريطانيون يخلعون أسنانهم بأنفسهم خوفاً من الفاتورة

البريطانيون يخلعون أسنانهم بأنفسهم خوفاً من الفاتورة

بسبب ارتفاع تكلفة زيارة طبيب الأسنان، يضطر آلاف البريطانيين للحصول على العناية الطبية لأسنانهم منزلياً، معتمدين على أنفسهم، وعلى ما توفره الصيدليات من أدوات ومستحضرات تغنيهم عن دفع مبالغ كبيرة في عيادات الأسنان.

وحسب مصادر إعلام بريطانية، فإن بعض البريطانيين يقومون حتى بخلع أسنانهم بأنفسهم، باستخدام أدوات العناية الذاتية بالأسنان.

 

وتقول صحيفة صندي اكسبريس، في خبر لها نشر أمس الأحد 12 مايو 2013: إن ما يقرب من خُمس البريطانيين توقفوا عن الذهاب إلى عيادات أطباء الأسنان لعدم قدرتهم على تحمل ارتفاع نفقات علاج أسنانهم، ويستخدمون الغراء المنزلي لحشو الأسنان التي تعاني من التسوس.

وأضافت أن الصيدليات شهدت في الآونة الأخيرة زيادة كبيرة في مبيعات أدوات العناية الذاتية بالأسنان، بما في ذلك المواد الكيميائية لتبييض الأسنان، ما دفع الخبراء الصحيين للتحذير من أن ما يصل إلى 200 ألف بريطاني يعالجون أسنانهم بأنفسهم ويخاطرون بتعريض أنفسهم للإصابة وفقدان الفحوص الطبية المنقذة للحياة.

 

وأظهرت الأرقام الأخيرة أن ما يصل إلى 30% من البريطانيين توقفوا عن التردد على عيادات أطباء الأسنان.

وأشارت الصحيفة إلى أن جندياً بريطانياً سابقاً خلع 13 سناً من أسنانه باستخدام كماشة لعدم قدرته على تحمل نفقات طبيب الأسنان!

 

 


شارك المقال مع أصدقائك

0 تعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *