20 دقيقة من المشي يومياً تساعد المراهقين للإقلاع عن التدخين

20 دقيقة من المشي يومياً تساعد المراهقين للإقلاع عن التدخين

كشفت دراسة علمية حديثة عن أن المشي لفترات قصيرة يومياً من شأنه أن يساعد المراهقين في الإقلاع عن التدخين.

حيث وجد مجموعة من الباحثين بجامعة جورج واشنطن أن المشي لمدة 20 دقيقة فقط يومياً من شأنه أن يقلل رغبة الشخص في التدخين وحاجته لتناول سيجارة أخرى.

 

وقد نقل موقع GlobalPost بتاريخ 9 إبريل 2013، عن كيمبرلي هورن المشرف على الدراسة قوله، أن هذه الدراسة تضيف الى الأدلة التي تشير إلى أن ممارسة التمارين الرياضية يمكن أن تساعد المراهقين الذين يحاولون الإقلاع عن التدخين.

وأوضحت الدراسة التي نُشِرت في مجلة صحة المراهقين، أن المراهقين ممن قاموا بزيادة عدد الأيام التي يمارسون فيها رياضة المشي لمدة لا تقل عن 20 دقيقة، كانوا أكثر قدرة على مقاومة الرغبة في إشعال السجائر مقارنة بأقرانهم.

 

وللتوصل لهذه النتائج، قامت الدراسة بتقسيم مجموعة من طلاب إحدى المدارس الثانوية إلى ثلاث مجموعات؛ المجموعة الأولى اتبعت برنامجاً لمكافحة التدخين، يتضمن جزء للياقة البدنية، المجموعة الثانية لم تحصل سوى على برنامج لمكافحة التدخين، أما الأخيرة فقد اقتصرت على حضور ندوة بسيطة عن مكافحة التدخين.

ووجدت الدراسة أن المراهقين ممن مارسوا رياضة المشي، كانوا أقل عرضة للتدخين مقارنة بأقرانهم. وحتى الآن لم يتضح السبب الذي يساعد المراهقين على التدخين بشكل أقل. لكن الباحثين قد لاحظوا أن أنماط الحياة الصحية من شأنها أن تعزز الاعتماد على خيارات صحية أخرى في الحياة مثل الإقلاع عن التدخين.

 

 

——————

المصدر: globalpost

 

 


شارك المقال مع أصدقائك

0 تعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *