الإفراط في تناول المسكنات يعرض الأطفال لمشاكل الكلى

الإفراط في تناول المسكنات يعرض الأطفال لمشاكل الكلى

تعتبر المسكنات من أكثر أنواع الأدوية شيوعاً واستخداماً بين الصغار والكبار على حد سواء. لكن على ما يبدو أن هذه العقاقير قد تؤذي أطفالنا بشكل أكبر مما نعتقد.

 

حيث ذكر موقع سكاي نيوز عربية بتاريخ اليوم 26 مارس 2013، أن دراسة أمريكية قد أطلقت تحذيراً من الإفراط في تناول الأطفال للمسكنات وخوافض الحرارة، مؤكدة على أن استخدام المسكنات مثل الإيبوبروفين والنايروكسن، تسبب في 3% من حالات الإصابة بأضرار بالغة في الكلى لدى الأطفال خلال العقد الأخير.

 

وأشارت الدراسة إلى أن هؤلاء الأطفال يعانون من الجفاف نتيجة ارتفاع درجات الحرارة، وإصابتهم بإسهال أو قيء، الأمر الذي من شأنه أن يحد من معدلات إفراز الكلى، وسريان الدم داخل الأنسجة المسئولة عن تنقيته. وشدد الأطباء على إجراء فحص البول للأطفال، لمنع مضاعفات المرض، وبدء العلاج المبكر.

 

 


شارك المقال مع أصدقائك

0 تعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *