الكيوي تخفف من تجلط الدم وإصابة القلب

الكيوي تخفف من تجلط الدم وإصابة القلب

توصل فريق من الباحثين من جامعة أوسلو إلى أن تناول حبتين أو ثلاث حبوب من فاكهة الكيوي يومياً لم يقلل من خطر تجلط الدم فحسب بل وخفض مستوى دهون الترايغليسيرايد التي ترتبط بمرض القلب والجلطة.

تقوم الكيوي بدور العنصر الطبيعي في تخفيف كثافة الدم على غرار الأسبرين ولكن من دون آثاره الجانبية على المعدة.

وذكرت الدراسة عدم معرفة العلماء ماهية المركبات التي تخفف كثافة الدم في فاكهة الكيوي لكنهم اكتشفوا أن تناولها لا يوفر كمية صحية من مضادات التأكسد الطبيعية فحسب بل ومعها جرعة غنية من فيتامين سي.

كما تتصدر الكيوي قائمة الفواكه الغنية بفيتامين سي، وتعد مفيدة للنظر لما تحويه من مادة اللوتين التي تساعد في حجب الضوء الأزرق الذي يمكن أن يؤذي العين بتسببه في نشوء جذور حرة تزيد خطر تردي النظر وخاصة مع تقدم السن.

وينصح باحثون بتناول جلد الكيوي الخارجي أيضا إذا أمكن ذلك لأن الكثير من الفيتناميات والمركبات المضادة للتأكسد تتركز تحت جلد الفاكهة مباشرة، وبخلاف ذلك يمكن تنظيفها بجلدها ووضعها في العصارة مع فواكه أخرى للحصول على مشروب ذي قيمة غذائية عالية.


شارك المقال مع أصدقائك

0 تعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *