الكرياتين يزيد من خطر الإصابة بسرطان الخصية

الكرياتين يزيد من خطر الإصابة بسرطان الخصية

    

     وجدت دراسة جديدة وجود علاقة بين تلك الحبوب والمساحيق التي تحتوي على الكرياتين أو الاندروستيرون وبين ارتفاع خطر الاصابة بسرطان الخصيةبنسبة تصل إلى 65 في المائة.

ونشرت الدراسة في المجلة البريطانية للسرطان. حيث تم تشخيص المرض لدى الرجال الذين بدأو في اتخاذ ملاحق الكرياتين قبل سن 25، أو استعمال أكثر من نوع واحد لمدة ثلاث سنوات أو أكثر .
وقال البروفيسور تونغزانغ تشنغ، الذي قاد الدراسة في جامعة ييل قبل ان ينضم الى جامعة براون
"إذا كنت تستخدم الكرياتين في سن مبكرة، أو لفترة طويلة، أو إذا كنت تستخدم أنواع متعددة،  كان لديك مخاطر أعلى." 
 
وكان الباحثون قد اضطروا للتحقيق في الصلة المحتملة، بعد ظهور أدلة تظهر بعض مكونات الكرياتين عند تلف الخصيتين
وقال البروفيسور تشنغ أن ارتفاع معدل الإصابة بسرطان الخصية يصل إلى 5.9 حالة لكل 100،000 رجل في عام 2011، مقارنة بــ 3.7 حالة لكل  100،000 في عام 1975. 
 
 
وجرت الدراسة على مجموعة واسعة من عوامل الخطر الأخرى، بما في ذلك التدخين والشرب وممارسة العادات والتاريخ العائلي والإصابات السابقة إلى الخصيتين أو الفخذ
بعد احتساب تلك العوامل، فضلا عن العمر والعرق والعوامل الديموغرافية أخرى، وجد الباحثون أن الرجال الذين استخدموا مكملات الكرياتين  على نسبة 65 في المائة من خطر االإصابة بسرطان الخصية.
زادت الاحتمالات لفرصة أكبر 177 في المائة بين الرجال الذين كانوا يستخدمون أكثر من نوع واحد من الملحق.
بينما وجدت الدراسة أن خطر الإصابة بالمرض زاد بنسبة 2.56 ضعف لدى الذين استخدموا مكملات بناء العضلات لمدة ثلاث سنوات أو أكثر، من أولئك الذين لم يجربوا المواد.
وهي أعلى بنسبة 2.21  ضعف عند الذين بدأو باستخدام المكملات الغذائية في سن 25 أو أقل  من غير المستخدمين.
_________________________________________
 

شارك المقال مع أصدقائك

0 تعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *