تناول الكافيين أثناء الحمل يسبب انخفاض وزن المواليد عند الولادة

تناول الكافيين أثناء الحمل يسبب انخفاض وزن المواليد عند الولادة

كشفت دراسة علمية حديثة عن أن استهلاك الكافيين خلال فترة الحمل، يرتبط بانخفاض وزن المواليد عند الولادة، بالإضافة إلى زيادة مدة الحمل بشكل عام.

وأشارت الدراسة إلى أنه أثناء تطور ونمو الجنين، تعتبر تغذية الأم في غاية الأهمية، خاصة وأن بعض المنتجات التي قد يستخدمها البالغون، قد تكون ضارة وتؤثر سلبياً على صحة الأطفال أثناء تواجدهم في الرحم، أو حتى في وقت لاحق من حياتهم.

 

ووفقاً لما ورد في موقع Medical News Today في عدده الصادر بتاريخ 19 فبراير 2013، فإن الكافيين قادر على عبور حاجز المشيمة بالطريقة نفسها التي تعبر بها العناصر الغذائية والأكسجين إلى الطفل. ومع ذلك، فإن الجنين يكون غير قادر على التعامل مع الكافيين بشكل سليم، مما يسبب مشاكل صحية له.

وتنصح منظمة الصحة العالمية بألا يزيد استهلاك الحوامل للكافيين عن 300 ملليجرام يومياً، أي تقريباً ما يعادل كوبين متوسطين من القهوة.

وخلال الدراسة، قام باحثون من المعهد النرويجي للصحة العامة، بتقييم تأثير استهلاك الكافيين أثناء الحمل. وشملت الدراسة 60,000 حالة حمل، وجمع الباحثون المعلومات الخاصة بالأنظمة الغذائية الخاصة بالأمهات، والمعلومات الخاصة بالولادة على مدى 10 سنوات.

 

وقد أظهرت نتائج الدراسة وجود ارتباط بين استهلاك الكافيين وانخفاض وزن المواليد عند الولادة. وقد أشار الباحثون إلى أن هذا الارتباط كان موجوداً بغض النظر عما إذا كانت الأم تدخن أم لا، وهو الأمر الذي يشير إلى أن السبب في ذلك يعود فقط إلى استهلاك الكافيين.

وأوضح الباحثون أن الكافيين من جميع المصادر (القهوة، الشاي، المشروبات الغازية، الشوكولاته وغيرها من الأطعمة التي تحتوي على الكاكاو) تؤدي إلى انخفاض وزن المواليد عند الولادة وزيادة مدة الحمل بشكل عام. وذكرت الدراسة أن كل 100 جرام من الكافيين، تسبب انخفاضاً في وزن المواليد يقدر ب21-28 جراماً، وتطيل فترة الحمل بما يقدر ب5 ساعات. ومن الجدير بالذكر أن انخفاض وزن المواليد يجعلهم أكثر عرضة للإصابة بالمشاكل الصحية قصيرة وطويلة الأمد.

 

 

—————————

المصدر: medicalnewstoday

 

 


شارك المقال مع أصدقائك

0 تعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *