العلماء يؤكدون أن الفياجرا لا تحسن العلاقات الزوجية

العلماء يؤكدون أن الفياجرا لا تحسن العلاقات الزوجية

أشيد منذ زمن بدور الفياجرا في تحسين العلاقة الجنسية لدى الرجال، ولكن الخبراء اكتشفوا اليوم بأن أدوية ضعف الانتصاب مثل الفياجرا ليست الأدوية التي تعالج كل مشاكل الرجال الجنسية، إذ وجد الباحثون بأن الكثير من الرجال لم تتحسن العلاقة الزوجية لديهم بعد تناول هذه الأدوية.

 

وللتوصل إلى هذه النتيجة كان على الباحثين استعراض الحالة السريرية لنحو 40 مريض ممن يعانون من الضعف الجنسي، والذين تم إعطاهم أدوية لمعالجة ضعف الانتصاب مع مراقبة لمستمرة لحالتهم.

ومن هذه الأدوية الفياجرا الذي يعتبر أفضل الموجود لمعالجة ضعف الانتصاب، ويقوم دوره على تثبيط PDE5 مما يؤدي إلى استرخاء الأوعية الدموية وبالتالي يزداد تدفق الدم للأعضاء التناسلية فيحصل الانتصاب.

 

وكانت علاقات هؤلاء الرجال قبل أخذ حبوب الفياجرا جيدة نسبياً لكن لا يوجد راحة جنسية وكانوا يشعرون أيضاً بالاكتئاب. ومع أخذ حبوب الفياجرا لم يحدث التغير المطلوب لديهم ولم يحصل ارتياح في العلاقة الجنسية، وفق ما نشرت صحيفة الديلي ميل البريطانية.

وقال الدكتور اندرو كرامر طبيب المسالك البولية في جامعة ميرلاند: قد نبسط الأمر كثيراً إذا اعتقدنا بأن مشكلة الانتصاب قد تحل مشاكل العلاقة الجنسية فقط، لأن السعادة هي أمر معقد جداً وليست مشكلة الانتصاب إلا جزء بسيط منها ويحتاج الأزواج لعلاجات إضافية كثيرة.

 

 


شارك المقال مع أصدقائك

0 تعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *