مخاطر استخدام الباراسيتامول على الحامل

مخاطر استخدام الباراسيتامول على الحامل
نتائج جديدة وخطيرة كشفت عنها مؤخراً صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، بخصوص عقار الباراسيتامول أو الأسيتامينوفين، والذي يعد العقار الأكثر أماناً وشيوعاً خلال فترة الحمل.
حيث يساهم هذا العقار في تسكين الآلام والقضاء على الصداع، ويخلص الحامل من درجة الحرارة المرتفعة دون أن يسبب أي نوع من الآثار الجانبية كما هو الحال مع الأدوية الأخرى
الدراسة الجديدة التي أشرف عليها باحثون من جامعة أوكلاند الأسترالية، كشفت أن تناول السيدات عقار الباراسيتامول خلال فترة الحمل يعرض الأجنة لمخاطر كبيرة، ويرفع فرص إصابتهم باضطراب فرط الحركة وقصور الانتباه "ADHD"، حيث يُظهر الطفل صعوبة في تنفيذ المعلومات وتنظيم واجباته والأعمال المطلوبة منه، ولا يستطيع البقاء منتبها فى أغلب الأوقات، كما أنه يتضرر أداؤه فى المدرسة
وفي الوقت نفسه أشار الباحثون أن بعض الأدوية الأخرى مثل عقار الأسبرين وأدوية الحموضة لا تُحدث نفس هذا التأثير الضار على الأجنة.
وشملت الدراسة 871 طفلاً من أوروبا، تتراوح أعمارهم ما بين 7 و11 عاما
وأضاف الباحثون أنه حال تناول السيدات الحوامل الجرعات الصغيرة من عقار الباراسيتامول فإن تلك المخاطر ظلت كما هي، وهو ما يُنذر بخطر كبير ويحتاج إلى إجراء المزيد من الدراسات التأكيدية
 
======== 

شارك المقال مع أصدقائك

0 تعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *