علماء يؤكدون أن اكتمال القمر لا يسببُ الأرق

علماء يؤكدون أن اكتمال القمر لا يسببُ الأرق

خلص علماء ألمان إلى أن اكتمال القمر لا يُسبب الأرق، وهو ما يتناقض مع الاعتقاد الشائع في هذا الشأن، وقد بنى هؤلاء العلماء نتائجهم على تحليل لبيانات دراسات سابقة للنوم شملت عددا كبيرا من المشاركين.

وقال باحثون في معهد "ماكس بلانك" للطب النفسي، ومقره في ميونيخ، أنه في عامي 2013 و2014 تم إجراء دراستين بمشاركة 30 إلى 50 شخصا في كل منهما، أظهرتا أن الفترة الإجمالية للنوم كانت أقل في ليالي اكتمال القمر. لكن كان هناك تباين في بدء مرحلة النوم (تسارع حركة العين)، وهي المرحلة التي تأتي فيها الأحلام للناس.

 

وفي إحدى هاتين الدراستين تأخرت فترة الاستغراق في النوم في ليالي اكتمال القمر، بينما في الدراسة الأخرى حدث ذلك في ليالي بدء الهلال. ونظرا لأن العينات الصغيرة في الدراستين المذكورتين ربما تكون قد أسفرت عن نتائج قائمة على الصدفة، قام الباحثون بتحليل بيانات النوم لـ 1265 مشاركا على مدى 2097 ليلة، لكنهم لم يتمكنوا من مطابقة النتائج السابقة أو ملاحظة ترابط إحصائي بين نوم الإنسان ومراحل القمر، وفق ما ذكرت وكالة دوتشه فيله الألمانية.

وعلاوة على ذلك أوضح العلماء أنهم حددوا عدة نتائج غير منشورة، من بينها تحليلات لأنماط النوم للمشاركين في أكثر من 20 ألف ليلة، لم يستدل فيها على وجود أي ارتباط بين الأرق واكتمال القمر.


شارك المقال مع أصدقائك

0 تعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *