الإقلاع عن التدخين يقلل من مستويات شعورك بالقلق

الإقلاع عن التدخين يقلل من مستويات شعورك بالقلق

يعتقد الكثير من المدخنين أن التدخين يجعلهم يشعرون بالراحة ويقلل من حدة إصابتهم بالتوتر والقلق. ولكن الدراسات الحديثة أثبتت عدم صحة هذا الكلام، وأعلنتها صريحة: "أقلع عن التدخين لتتجنب القلق".

حيث توصلت دراسة حديثة أجريت من قبل عدد من الجامعات من بينها كامبريدج وأكسفورد وكينغز كولدج إلى أن الإقلاع عن التدخين يساعد في التخفيف من حدة الشعور بالقلق بشكل ملحوظ.

 

ووفقاً لما ورد في صحيفة الإمارات اليوم في عددها الصادر بتاريخ 3 يناير 2013، فإن الدراسة التي شملت 68 مدخناً أقلعوا عن هذه العادة السيئة، أن تراجع حدة الشعور بالقلق كان أكبر بين من يعانون من اضراطات المزاج والقلق، مقارنة بمن يدخنون للتسلية.

 

وأوضح الباحثون أن الفشل في محاولة الإقلاع عن التدخين قد يزيد الشعور بالقلق لدى من يعانون من اضرابات المزاج. أما فشل من يدخنون للتسلية في الإقلاع عن التدخين لن يؤثر في مستويات القلق الخاصة بهم. 

 

 


شارك المقال مع أصدقائك

0 تعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *