3000 نوع من البكتريا تعيش في الأوراق النقدية

3000 نوع من البكتريا تعيش في الأوراق النقدية

الكثير من الناس تعرف أن النقود هي بيئة خصبة لنمو الجراثيم والبكتريا، إلا أن الأبحاث الجديدة ذهبت إلى أبعد من ذلك، حيث أوضحت أن الأوراق النقدية تحتوي على مئات الآلاف من الميكروبات، والتي تعيش في هذه القطع النقدية المتداولة كثيراً بين الناس.

وتضم هذه الميكروبات، بكتريا مسببة لحب الشباب، وقرحة المعدة، والمكورات العنقودية، والبكتريا المقاومة للمضادات الحيوية، وغيرها.

 

وقال علماء من جامعة نيويورك: إن مئات الآلاف من الميكروبات تعيش على الأوراق النقدية. مؤكدين أنهم وجدوا أن الورقية والمعدنية هي وسيلة التبادل التي تحمل عدداً مذهلاً من الميكروبات والبكتيريا، لأنها تمرر من يد إلى يد.

ومن خلال تحليل المادة الوراثية على دولار واحد، حدد الباحثون من جامعة نيويورك 3000 نوع من أنواع البكتيريا عندما فحصت العينة تحت المجهر، وفق ما ذكر موقع وول ستريت جورنال يوم الاثنين 21 إبريل 2014م.

وأوضح جين كارلتون، مدير تسلسل الجينوم فى مركز جامعة نيويورك لعلم الجينوم وبيولوجيا الأنظمة، أن أنواع البكتيريا الأكثر انتشار الموجودة على ورقة النقود قد تسبب حب الشباب، وكانت مرتبطة أيضاً بقرحة المعدة والالتهاب الرئوي، والتسمم الغذائي والتهابات المكورات العنقودية، كما اكتشفوا أيضاً البكتيريا المسئولة عن مقاومة المضادات الحيوية.

وأظهرت الدراسة أن هذه البكتيريا يمكنها أيضاً أن تنمو على المال، كما أثارت قلق خبراء الصحة لأنها يمكن أن تصبح مصدراً للعدوى.

ويبحث العلماء مع خبراء العملات في البنوك المركزية تغيير المواد المستخدمة في تصنيع النقود، لتصبح غير حاملة للميكروبات والبكتيريا.


شارك المقال مع أصدقائك

0 تعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *