أسباب حرارة القدمين … الأسباب التي تؤدي إلى حرارة القدمين

أسباب حرارة القدمين … الأسباب التي تؤدي إلى حرارة القدمين
إن الشعور بالحرارة في القدمين هو إحساس حارق يمكن أن يحدث بشكلٍ أكثر في باطن القدمين ويصاحبه وخزٌ أو خدر. يمكن أن تكون الأسباب التي تجعل الشخص يشعر بالدفء من القدمين أي أسباب حرارة القدمين متنوعة، على الرغم من أنها عادة ما تكون ناجمة عن اضطرابات في أعصاب المنطقة التي تشعر فيها بالحرارة.

إذا كنت قد سألت نفسك “لماذا أشعر أن قدمي حارةٌ جدًا”، فإننا نقترح عليك مواصلة قراءة هذه المقالة حول كيفية شرح الأسباب المحتملة وراء هذه المشكلة.
أسباب حرارة القدمين عديدة لكن أكثرها شيوعًا سوف نلخصها في:
• اعتلال الأعصاب المحيطية
• مشاكل في الجلد
• مشاكل الدورة الدموية
• أسباب أخرى لحرق القدمين
وسنشرح لكم جميع هذه الأسباب بالتفصيل:

ما هي أسباب حرارة القدمين التي أشعر بها؟

اعتلال الأعصاب المحيطية

في الحالة التي تشعر فيها بأقدام شديدة الحرارة أو تعاني من حرقان في باطن القدم، من الممكن أن يكون السبب وراء ذلك هو حالة تعرف باسم الاعتلال العصبي المحيطي. يحدث هذا بسبب وجود أليافٍ عصبيةٍ تالفةٍ ذات ميول أكبر للتسبب بالألم بسبب فرط النشاط. ونتيجة لذلك، يتلقى الدماغ إشارات للألم الناجم عن بعض مناطق القدمين دون وجود حافز يولد هذا العرض. لذلك فمن الممكن أن يكون الإحساس بالحرقان في القدمين أو بسخونتهما جدًا ناتجًا عن الأعصاب التالفة ويمكن أن يصاحب ذلك الإحساس بالخدر والوخز.
في معظم الحالات التي يشعر فيها أحد الأشخاص أن قدميه حارتان بسبب اعتلال الأعصاب، يعاني المريض في هذه الحالة من مرض السكري. لذلك فمن المهم زيارة الطبيب إذا كنت قد شعرت بالحرارة جدًا في الجلد بشكلٍ غير عادي.
بالإضافة إلى مرض السكري، يمكن أن يحدث بعض التلف في الأعصاب نتيجةً للأسباب التالية:
• إدمان الكحول المزمن.
• نقص فيتامينات B المعقدة.
• التسمم بالمعادن الثقيلة.

مشاكل في الجلد

على الرغم من أن الإحساس بالحرارة في القدم تحدث عادة بسبب مشاكل داخلية، فمن الممكن أيضًا أن يكون هذا العرض مرتبطًا بالمشكلات الجلدية. وهكذا، يعاني بعض الأشخاص الذين يشعرون بالقدم الحارة من الحساسية أو الالتهابات الفطرية أو التهاب الجلد أو مشاكل جلديةٍ أخرى.
بشكلٍ عام، في الحالات التي يكون فيها حرقان القدم ناتجًا عن مشاكل جلدية، تظهر أعراض أخرى مثل الطفح الجلدي والاحمرار والبثور أو غيرها من الأمراض الجلدية.
أكثر ما ينصح به عند البحث عن علاج للإحساس بحرارة الأقدام في هذه الحالات هو أن تذهب إلى طبيب الأمراض الجلدية، لأن علاج السبب الرئيسي يسبب اختفاء هذا العرض المزعج للغاية.

مشاكل الدورة الدموية

السبب الآخر الذي قد يجعل الشخص يشعر بالحرقة في القدمين هو زيادة إنتاج خلايا الدم الحمراء. يؤدي هذا إلى زيادة سماكة الدم، وبالتالي قد تظهر هذه الأعراض. في هذه الحالات، من الشائع أن يشعر الشخص بالقدم الحارة ليلًا أو الحرارة الشديدة في القدم عند النوم.
ضمن مشاكل الدورة الدموية يمكن أن نتحدث عن مشكلةٍ تسمى توسع أوعية الشرايين الصغيرة في اليدين والقدمين، على الرغم من أن هذه المشكلة يمكن أن تؤثر أيضًا على أجزاء أخرى من الجسم مثل الأذنين أو الركبتين أو الوجه. نتيجةً لذلك، هذه الحالة تسبب الألم مع إحساس بالحرارة في المنطقة المصابة. يمكن أن يكون هذا الاضطراب أوليًا أو سببه غير معروف أو ثانوي والذي ينتج عن أمراض القلب والأوعية الدموية الأخرى.
عادة ما يظهر الإحساس بالحرقان أو الحرقة في الجلد ويستمر من بضع دقائق إلى ساعات، وعند اكتشاف هذه المضايقات، يجب أن تذهب إلى الطبيب لتحديد التشخيص السريري من خلال إجراء الاختبارات اللازمة.

أسباب حرارة القدمين الأخرى

بالإضافة إلى المشكلات المذكورة أعلاه التي قد تسبب الحرقة أو حرارة القدمين، يمكننا أيضًا العثور على الأسباب الأخرى التي تؤدي إلى هذه المشكلة مثل:

التغيرات الهرمونية

في حالة النساء، يمكن ربط الإحساس بوجود أقدام ساخنة جدًا بالتغيرات التي تحدث أثناء الدورة الشهرية. عندما تكون المرأة في هذه الفترة، يمكن أن تحدث تغيرات في درجة الحرارة بسبب التغيرات الهرمونية التي تحصل في جسمها.

مشاكل عصبية

قد تؤدي بعض المشاكل في الأعصاب أو العمود الفقري أو الحبل الشوكي أيضًا إلى الإحساس بأن القدمين حارتان. يمكن أن يكون هذا العرض مصحوبًا أيضًا باضطراباتٍ أخرى مثل الألم في الساقين أو الجلد.

المشي أو الحمل الزائد على القدمين

بعد المشي لمسافاتٍ طويلة، أو بعد الركض، وارتداء أحذية غير مريحة وغيرها من الظروف، يمكن شحن القدمين وزيادة درجة حرارة الجسم في المنطقة التي تشعر بالحرقان فيها. في هذه الحالات، يُنصح بوضع قدميك بشيء بارد وارتداء أحذية مريحة.

التوتر

إذا ظهرت الحرارة في القدمين عندما نشعر بالغضب والتوتر والعصبية وعندما نتعرض للإجهاد، فمن الممكن أن يكون السبب هو رد فعل الجسم لهذا التعرض.

شارك المقال مع أصدقائك

ما هو رد فعلك؟

أحببتها شكراً أحببتها شكراً
2
أحببتها شكراً
ناقشتم مشكلتي ناقشتم مشكلتي
1
ناقشتم مشكلتي
سأجرب العلاج سأجرب العلاج
0
سأجرب العلاج
لم تعجبني لم تعجبني
2
لم تعجبني
المادة ممتعة المادة ممتعة
1
المادة ممتعة
زدتم حيرتي زدتم حيرتي
0
زدتم حيرتي
لم استفد شيء لم استفد شيء
0
لم استفد شيء

0 تعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *