التدخين .. فوائد الاقلاع عن التدخين تعرف على 10 فوائد صحية للإقلاع عن التدخين

هل أنت مدخن وتفكر في الاقلاع عن التدخين؟ إليك فوائد الاقلاع عن التدخين، فالتدخين ضار بالصحة، لكن كيف يمكن للإقلاع عنه أن يجعل الحياة أفضل؟

التدخين .. فوائد الاقلاع عن التدخين تعرف على 10 فوائد صحية للإقلاع عن التدخين


هل أنت مدخن وتفكر في الاقلاع عن التدخين؟ إليك فوائد الاقلاع عن التدخين، فالتدخين ضار بالصحة، لكن كيف يمكن للإقلاع عنه أن يجعل الحياة أفضل؟ في هذا التقرير المترجم عن nhs.uk سنقدم لك 10 طرق ستتحسن بهم صحتك عندما تتوقف عن التدخين، فهذه هي فوائد الاقلاع عن التدخين، وبعض الدراسات التي كشفت عن فوائد الاقلاع عن التدخين.

التنفس بسهولة

يتنفس الناس بصورة أكثر سهولة، عندما يقلعون عن التدخين، لأن كفاءة الرئة لديهم تتحسن بنحو 10% خلال 9 أشهر. ففي العشرينات والثلاثينات من العمر، ربما لا يكون تأثير التدخين على كفاءة الرئة ملحوظًا إلا عند القيام بمجهود بدني كالجري، لكن كفاءة الرئة تنخفض بصورة طبيعية مع التقدم في السن.

وفي السنوات التالية فإن الحصول على رئة بأعلى كفاءة ممكنة يمكن أن يعني الفارق بين التمتع بالصحة والنشاط في سن متقدم واللهث عند الخروج في نزهة أو صعود السلم.

يمنحك طاقة

تتحسن الدورة الدموية في الجسم بشكل ملحوظ خلال فترة تتراوح بين أسبوعين إلى 12 أسبوعًا من التوقف عن التدخين. وهو ما يجعل كل الأنشطة البدنية بما فيها المشي والجري أكثر سهولة. أنت أيضًا ستعزز نظامك المناعي، وستجعل من السهل عليه محاربة نزلات البرد والإنفلونزا. كما أن زيادة نسبة الأكسجين في في جسمك يمكن أن يجعلك أقل شعورًا بالتعب، ويقلص احتمالات الإصابة بالصداع.

يقلل الضغط العصبي

إن أعراض انسحاب النيكوتين بين كل سيجارة وأخرى يمكن أن تزيد مشاعر الضغط العصبي. وبما أن الضغط العصبي الناتج عن انسحاب النيكوتين يشبه الضغوط العصبية الأخرى، يكون من السهل الخلط بينهما. وبالتالي يبدو الأمر وكأن التدخين يخفف الضغوط العصبية الأخرى في حين أن هذا ليس صحيحًا.

في الحقيقة، أظهرت الدراسات العلمية أن مستويات الضغط النفسي تنخفض عقب الإقلاع عن التدخين. فإذا وجدت أنك عرضة للشعور بالضغط العصبي المستمر جرِّب استبدال التدخين بطريقة صحية أفضل للتعامل مع الضغط العصبي، بحيث تمنحك فوائد حقيقية.

علاقة جنسية أفضل

إن التوقف عن التدخين يحسن من سريان الدم في الجسم وبالتالي يحسن الإحساس. ويميل الرجال الذين توقفوا عن التدخين لأن يكون انتصابهم أفضل. النساء أيضًا ربما يجدن أن شعورهن بالنشوة الجنسية قد تحسن وأصبحن أكثر قابلية للإثارة بصورة أفضل. وجد أيضًا أن غير المدخنين ينجذبون أكثر بثلاث مرات إلى الشركاء المحتملين من المدخنين.

يزيد الخصوبة

حدوث الحمل أسهل بالنسبة لغير المدخنين. فالإقلاع عن التدخين يحسن بطانة الرحم، ويمكن أن يجعل الحيوانات المنوية للرجل أقوى. كما أن التوقف عن التدخين يرفع احتمالات حدوث الحمل عبر وسائل الإخصاب المساعد، ويقلل احتمالات الإجهاض. الأمر الأكثر أهمية أن الإقلاع عن التدخين يرفع فرص ولادة طفل سليم.

يحسن التذوق والشم

عندما تتوقف عن التدخين فإن حاستي التذوق والشم تصبحان أفضل. وربما تلاحظ أن مذاق الأطعمة والروائح أصبح مختلفًا وهذا راجع لتعافي الفم والأنف من العتمة التي سببتها لهم مئات الكيماويات السامة الموجودة بالسجائر.

بشرة أكثر شبابًا

وجد أن التوقف عن التدخين قد أبطأ شيخوخة البشرة، وأخَّر ظهور التجاعيد. فبشرة غير المدخنين تحصل على مغذيات أكثر بما فيها الأوكسجين، والتوقف عن التدخين يمكن أن يحل مشكلة شحوب البشرة والخطوط الدقيقة التي غالبًا ما تظهر على بشرة المدخنين.

أسنان بيضاء

يمنع الإقلاع عن التدخين اصفرار الأسنان، كما سيجعلك تحصل على نفس منتعش. المدخنون السابقون أيضًا أقل احتمالًا من المدخنين للإصابة بأمراض اللثة وفقدان أسنانهم قبل الأوان.

حياة أطول

نصف المدخنين لأجل طويل يموتون مبكرًا من الأمراض المرتبطة بالتدخين كمرض القلب، وسرطان الرئة، والتهاب الشعب الهوائية المزمن. الرجال الذين يقلعون عن التدخين وهم في الثلاثين من عمرهم يضيفون 10 أعوام أخرى على عمرهم، والأشخاص الذين يقلعون عن هذه العادة وهم في الـ60 يضيفون 3 سنوات أخرى لحياتهم. بمعنى آخر، الوقت ليس دائمًا متأخر للتمتع بفوائد الإقلاع عن التدخين، فأن تكون غير مدخن لا يضيف فقط بعض السنوات إلى عمرك، لكنه أيضًا يحسن فرصك لأن تكون خاليًا من الأمراض، وأكثر نشاطًا وأسعد في سن متأخر.

الحفاظ على أحبائك

أنت تحمي صحة أصدقائك وأفراد عائلتك غير المدخنين بتوقفك عن التدخين. فالتدخين السلبي يزيد مخاطر الإصابة بسرطان الرئة، ومرض القلب، والسكتة الدماغية. وبالنسبة للأطفال هو يضاعف مخاطر الإصابة بالأمراض الصدرية بما فيها الالتهاب الرئوي، والتهاب الأذن، واللهث، والربو.

كما أن مخاطر الإصابة بسرطان الرئة في مرحلة متقدمة من العمر ترتفع لديهم بثلاث مرات بالمقارنة مع غيرهم من الأطفال الذين عاشوا مع غير مدخنين.

المصدر:
http://www.nhs.uk/Livewell/smoking/Pages/Betterlives.aspx


شارك المقال مع أصدقائك

ما هو رد فعلك؟

أحببتها شكراً أحببتها شكراً
0
أحببتها شكراً
ناقشتم مشكلتي ناقشتم مشكلتي
0
ناقشتم مشكلتي
سأجرب العلاج سأجرب العلاج
0
سأجرب العلاج
لم تعجبني لم تعجبني
0
لم تعجبني
المادة ممتعة المادة ممتعة
0
المادة ممتعة
زدتم حيرتي زدتم حيرتي
0
زدتم حيرتي
لم استفد شيء لم استفد شيء
0
لم استفد شيء

0 تعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *