أهم فوائد الإقلاع عن التدخين برأي المدخنين السابقين

الإقلاع عن التدخين ليس حلماً بعيد المنال، خاصة إذا أدركت جيداً الفوائد التي ستعود عليك بعد التوقف عن التدخين، فيما يلي آراء بعض المدخنين السابقين

أهم فوائد الإقلاع عن التدخين برأي المدخنين السابقين

للتدخين الكثير من الأضرار، لكن فوائد الإقلاع عن التدخين بالفعل غير محدودة على الإطلاق. وعلى الرغم من صعوبة الرحلة في بدايتها، إلا أنه بإمكانك أن تشعر بآثارها الإيجابية في وقت قليل.

وفيما يلي سنستعرض سوياً بعض الآراء والتجارب والنتائج الإيجابية للإقلاع عن التدخين، الخاصة بأعضاء منتدى Smoking Cessation forum التابع لموقع About.com. حيث أدرك هؤلاء الأشخاص أن العائد من جهودهم للإقلاع عن التدخين، جيد ورائع ويستحق المثابرة والصبر للوصول إليه.

والآن، استرخ تماماً، واقرأ السطور التالية، التي تتضمن النتائج الإيجابية التي نجح في تحقيقها من أقلعوا عن التدخين، فربما تلهمك وتجعلك تقدم على هذه الخطوة.

 

فوائد الإقلاع عن التدخين

– كل نفس أتنفسه نظيفاً ومنعشاً.

– لم أعد أشعر بالتعب خلال النهار، وأنام نوماً عميقاً في المساء.

– أصبح لدي المزيد من الثقة والقدرة على التحمل.

– أموال أكثر في جيبي.

– لم تعد ملابسي ذات رائحة كريهة.

– لم أعد أخجل من التدخين أو كوني مدخناً بعد الآن.

– مستوى الشعور بالقلق لدي انخفض بشكل كبير.

– استطيع التنفس.

– استطيع العمل وممارسة التمارين الرياضية بدون تعب، وكأنني أحد الأبطال.

– أصبح في إمكاني السيطرة على نفسي.

– لا مزيد من السعال.

– أصبحت أتناول الطعام بشكل أفضل. فقد اعتدت على أن تحل السجائر محل الطعام في كثير من الأحيان.

– نجحت في استعادة حاسة الشم مرة أخرى.

– أصبحت بشرتي أفضل.

– قلبي يشعر بالاسترخاء والراحة، حيث يمكنه القيام بالمزيد من العمل بجهد أقل.

– حرقة معدة وعسر هضم أقل.

– أشعر بمزيد من الاحترام حيال نفسي.

– لم أعد أشعر بالقلق حيال حضور المناسبات التي لا يمكنني التدخين فيها.

– رائحة بيتي وسيارتي أصبحت جميلة ولطيفة.

– لا مزيد من الخوف من الحرائق الناتجة عن التدخين.

– أنفق المال الآن على صحتى، مثل الذهاب إلى النادي الصحي، بدلاً من شراء السجائر.

– انتهت مشاكل الجيوب الأنفية.

– تحسنت أعراض الحساسية والربو.

– لا أشعر بأنني منافق.

– يمكنني الغناء مرة أخرى.

– لا مزيد من الوقت الضائع في التدخين.

– أسنان أكثر بياضاً.

– نفساً أكثر انتعاشاً.

– القدرة على التفكير بشكل أكثر ذكاء وحدة.

– الشعور بالفخر حيال نفسي.

– لا مزيد من الشعور بالذنب حيال تعريض عائلتي وأصدقائي لمخاطر التدخين السلبي.

– الثقة في قدرتي على تحقيق أي هدف وضعته لنفسي.

وأخيراً، بعد قراءة آراء بعض المدخنين السابقين، عليك أن تدرك أن الإقلاع عن التدخين قد يكون عملاً شاقاً في بعض الأحيان، خاصة في البداية، لكن عليك أن تمضي قدماً وتبذل قصارى جهدك لتحقيق هدفك. ذكّر نفسك يومياً بالأسباب التي تدفعك إلى الإقلاع عن التدخين، تخيل نفسك في صورة مدخن سابق، لا يحتاج إلى إشعال سيجارة ما بين الحين والآخر.

الإقلاع عن التدخين ليس حلماً بعيد المنال، إنه أمر قابل للتنفيد، وأنت لديك القدرة على تحقيقه الآن. تأكد من ذلك، وصدق نفسك لتنجح.

 

 

——————

المصدر: about.com

 

 


شارك المقال مع أصدقائك

ما هو رد فعلك؟

أحببتها شكراً أحببتها شكراً
0
أحببتها شكراً
ناقشتم مشكلتي ناقشتم مشكلتي
0
ناقشتم مشكلتي
سأجرب العلاج سأجرب العلاج
0
سأجرب العلاج
لم تعجبني لم تعجبني
0
لم تعجبني
المادة ممتعة المادة ممتعة
1
المادة ممتعة
زدتم حيرتي زدتم حيرتي
0
زدتم حيرتي
لم استفد شيء لم استفد شيء
0
لم استفد شيء

0 تعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *