ثمان طرق للتخلص من زيادة الوزن المرتبطة بالتوتر والعصبية

يعتبر التوتر والعصبية من الأمور التي تسبب للإنسان مشكلة في الوزن, سواءً نزول الوزن أو زيادته

ثمان طرق للتخلص من زيادة الوزن المرتبطة بالتوتر والعصبية

يعتبر التوتر والعصبية من الأمور التي تسبب للإنسان مشكلة في الوزن, سواءً نزول الوزن أو زيادته, وغالباً ما تؤثر العصبية والتوتر على الوزن بزيادته بشكل كبير وملحوظ, وهذا ما نلاحظه عند الطلاب أثناء الامتحانات تزيد أوزانهم بشكل كبير بسبب التوتر والخوف, كما للصدمات النفسية دور كبير في زيادة الوزن وللصدمات العاطفية أيضاً نفس الأثر.

وللتخلص من السمنة المرتبطة بالتوتر والعصبية يجب اتباع الخطوات التالية:

1-   الحصول على قسط وافر من النوم

يجب التأكد من النوم لمدة تتراوح بين سبع ساعات إلى ثمان ساعات يومياً للمحافظة على الصحة والوزن الطبيعي لأن الجسم الذي لا يحصل على قسط وافر من النوم يومياً خلال فترة الليل يقوم بتخزين الدهون في الجسم.

2-   ممارسة الرياضة

من الطرق الفعالة للقضاء على كل من التوتر والسمنة هي الحركة, فممارسة التمارين الرياضية تحرق الدهون الزائدة في الجسم وتقوم بإفراز هرمونات السعادة في الجسم والتخفيف من مستويات هرمونات التوتر مما يحسن المزاج ويرفعه بشكل كبير. وتعتبر فترة الصباح من أفضل الأوقات لممارسة التمارين الرياضية التي تؤثر وترفع المزاج كل اليوم.

3-   تناول الطعام الصحي

يجب على الإنسان أن يتناول الطعام الصحي بشكل يومي ومستمر ويجب أن يتجنب الأطعمة الغير صحية, لذلك يجب على كل من يغب أن يتخلص من السمنة الحاصلة بسبب التوتر بأن يتناول الطعام الصحي ولا يتناول الأطعمة التي تضيف إلى جسمه وزناً إضافياً وتساهم في سمنته بشكل مفرط.

4-   تناول الطعام بمزاج هادئ

يجب على الإنسان أن يتناول الطعام بمزاج هادئ وأن يتجنب تناول الطعام عند الشعور بالتوتر والعصبية, لأن الطعام المتناول عند الشعور بالعصبية غالباً ما يخزن داخل الجسم كدهون تكدس في أنسجة الجسم مما يسبب السمنة لاحقاً, كما أن الإنسان عند تناوله الطعام عند شعوره بالتوتر لا يذهب الدم في جسمه إلى الجهاز الهضمي لحرق وهضم الطعام مما يسبب للجسم مشاكل كبيرة ومنها ألم في المعدة وعسر هضم وحرقة معدية.

5-   تجنب السكريات

قد يلاحظ الشخص عند شعوره بالتوتر بأنه يميل لتناول الحلويات وهذا أم طبيعي لأن السكر يعتبر كعقار يهد الجسم عند شعوره بالتوتر, ولكن تناول السكر هو كالإدمان ويجعل الشخص يطلب دوماً المزيد منه مما يؤدي إلى تخزين الدهون في الجسم وحدوث السمنة.

6-   تجنب ضغوطات اليوم

يجب على الإنسان أن يعالج السبب المؤدي للسمنة عند التوتر وهو التوتر نفسه, فيجب أن يقوم بالتخفيف من التوتر قدر الإمكان خلال اليوم وذلك بتجنب تعريض جسمه للضغوطات الكبيرة, فيجب أن يتم أخذ قيلولة خلال النهار لإراحة الجسم كما يجب أن يتم تجنب السهر لساعات طوال من الليل كما يجب أن يحاول لتقليل من تعريض نفسه للمشاحنات والصراعات والجدال وأن يجد السلام الداخلي مع نفسه.


شارك المقال مع أصدقائك

ما هو رد فعلك؟

أحببتها شكراً أحببتها شكراً
0
أحببتها شكراً
ناقشتم مشكلتي ناقشتم مشكلتي
0
ناقشتم مشكلتي
سأجرب العلاج سأجرب العلاج
0
سأجرب العلاج
لم تعجبني لم تعجبني
0
لم تعجبني
المادة ممتعة المادة ممتعة
0
المادة ممتعة
زدتم حيرتي زدتم حيرتي
0
زدتم حيرتي
لم استفد شيء لم استفد شيء
0
لم استفد شيء

0 تعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *