الدورة الشهرية .. تعرفي على أسباب غياب الدورة الشهرية (1)

هل غابت الدورة الشهرية عنكِ يومًا وتساءلت عن السبب؟ فهناك الكثير من الأسباب التي تؤدي لغياب الدورة الشهرية عن المرأة، أو تجعلها تتوقف تمامًا

الدورة الشهرية .. تعرفي على أسباب غياب الدورة الشهرية (1)

هل غابت الدورة الشهرية عنكِ يومًا وتساءلت عن السبب؟ فهناك الكثير من الأسباب التي تؤدي لغياب الدورة الشهرية عن المرأة، أو تجعلها تتوقف تمامًا. أغلب النساء لديهن دورة شهرية كل 28 يومًا أو نحو ذلك، لكن من الشائع أيضًا أن تقل أو تزيد الدورة الشهرية قليلًا -تتراوح بين 24 إلى 35 يومًا-. بعض النساء لا يكون لديهن دائمًا دورات طمث منتظمة، بحيث تتقدم دورتهن أو تتأخر أو تختلف مدتها وكميتها في كل مرة، وفي هذا التقرير المترجم عن nhs.uk سنتعرف على أسباب غياب الدورة الشهرية، وكيف يمكن أن يؤثر الوزن على انتظام الدورة الشهرية، فإليك أسباب غياب الدورة الشهرية؟

لماذا يمكن أن تتوقف دورتك الشهرية؟

هناك عدد من الأسباب وراء توقف الدورة الشهرية. وأغلب الأسباب الشائعة هي:

– الحمل.
– الضغط العصبي.
– زيادة الوزن أو السمنة.
– التدريبات الرياضية الشاقة.
– تناول حبوب منع الحمل.
– الوصول لمرحلة انقطاع الطمث.
– متلازمة تكيس المبايض.

كما يمكن أن تتوقف الدورة الشهرية أحيانًا كنتيجة لحالة طبية تتطلب علاجًا على المدى الطويل، كأمراض القلب، أو السكري غير المنضبط، أو فرط نشاط الغدة الدرقية، أو الفشل المبيضي المبكر.

الحمل

يمكن أن تكوني حاملًا إذا كنتِ قد مارست العلاقة الجنسية وغابت الدورة الشهرية. فالحمل هو سبب شائع للتوقف غير المتوقع للدورة الشهرية. ويمكن أن يحدث أحيانًا إذا فشلت وسيلة منع الحمل التي تستخدمينها في القيام بدورها. فيكون ذلك ببساطة هو سبب تأخر الدورة الشهرية، لذا يمكنك الانتظار لعدة أيام حتى تأتي، وإذا لم يحدث ذلك قومي بإجراء اختبار للتأكد مما إذا كنتِ حامل أم لا.

من المهم أن تكوني على دراية بأن الحمل قد يحدث في الأيام التي تلي موعد الدورة الشهرية. ويمكن أن يحدث ذلك إذا تأخر إطلاق البويضة “التبويض” كنتيجة لمرض أو تعب.

الضغط العصبي

إذا تعرضت لضغط عصبي، فيمكن أن تتقدم أو تتأخر دورة الطمث الخاصة بك، أو تتوقف كليًا أو تصبح أكثر ألمًا. فهو أحد أسباب غياب الدورة الشهرية. تجنبي الضغط العصبي بالحرص على وجود وقتٍ للراحة والاسترخاء. ممارسة الرياضة بانتظام كالجري أو السباحة واليوجا، يمكن أن يساعد على الاسترخاء. كما يمكن أن تساعد تدريبات التنفس أيضًا على ذلك.

إذا وجدتِ من الصعب التعامل مع الضغط العصبي فإن العلاجي السلوكي المعرفي ربما يكون حلًا. وهو عبارة عن علاج شفهي يمكن أن يساعد على إدارة المشكلات عن طريق تغيير طريقة التفكير والتصرف.

انخفاض مفاجئ في الوزن

الانخفاض الشديد أو المفاجئ في الوزن يمكن أن يسبب توقف الدورة الشهرية. والتقليل الشديد لكمية السعرات الحرارية التي تتناولينها يوميًا يوقف إنتاج الهرمونات التي تحدث التبويض. ربما يقترح عليكِ الطبيب زيارة اختصاصي تغذية إذا كنتِ أقل من الوزن المطلوب أو لديكِ مؤشر كتلة جسم أقل من 18.5. وسيكون اختصاصي التغذية قادرًا على تقديم نصيحة حول كيفية اكتساب الوزن بأمان. أما إذا كان سبب فقدان الوزن هو اضطراب في عادات تناول الطعام كفقدان الشهية، فربما تتم إحالتك لطبيب نفسي.

زيادة الوزن أو السمنة

يمكن أن تؤثر زيادة الوزن أو السمنة أيضًا على دورات الطمث. إذا كنتِ زائدة في الوزن، يمكن أن ينتج الجسم كمية زائدة من الإستروجين -أحد الهرمونات المنظمة لعمل الجهاز التناسلي لدى المرأة-. وزيادة الإستروجين يمكن أن تؤثر على متى تأتيكِ الدورة الشهرية غالبًا، ويمكن أن تسبب أيضًا توقف دورتك الشهرية.

ربما يقترح عليكِ الطبيب زيارة اختصاصي تغذية إذا كنتِ زائدة في الوزن، أو مصابة بالسمنة، أو لديكِ مؤشر كتلة جسم أعلى من 30، يؤثر على دورتك الشهرية. وسيكون اختصاصي التغذية قادرًا على تقديم نصيحة حول كيفية خسارة الوزن بأمان.

كان هذا عرضًا لأسباب غياب الدورة الشهرية، ولكن مازال هناك المزيد من الأسباب التي سنتعرف عليها لاحقًا، بالإضافة لكيفية التصرف عند غياب الدورة الشهرية عن الموعد المحدد لها بوقتٍ طويل دون حدوث حمل.

المصدر:
http://www.nhs.uk/conditions/periods-absent/Pages/Introduction.aspx


شارك المقال مع أصدقائك

ما هو رد فعلك؟

أحببتها شكراً أحببتها شكراً
0
أحببتها شكراً
ناقشتم مشكلتي ناقشتم مشكلتي
0
ناقشتم مشكلتي
سأجرب العلاج سأجرب العلاج
0
سأجرب العلاج
لم تعجبني لم تعجبني
0
لم تعجبني
المادة ممتعة المادة ممتعة
0
المادة ممتعة
زدتم حيرتي زدتم حيرتي
0
زدتم حيرتي
لم استفد شيء لم استفد شيء
0
لم استفد شيء

0 تعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *