أسباب الخدر خاصة خدر اليد الجانب الأيسر من الجسم

يعد الخدر عارضاً طبياً مرتبطا ًببعض الأمراض، خاصة إن حصل خدر في اليد اليسرى والجانب الأيسر من الجسم، فما أسباب الخدر

أسباب الخدر خاصة خدر اليد الجانب الأيسر من الجسم

هناك عدد من المشاكل الطبية المختلفة يمكن أن تسبب خدر في الجانب الأيسر من الجسم وبعضها أكثر خطورة من غيرها, والخدر الذي يستمر أكثر من بضع لحظات ينبغي أن يكون سبباً للقلق وخصوصاً إذا حدث الخدر في أجزاء كبيرة من الجسم.

إن السكتات الدماغية وأورام المخ والصرع هي بعض من الأسباب الرئيسية لهذا النوع من فقدان الإحساس على الرغم من أن بعض الأمراض الكامنة مثل التصلب المتعدد أو مرض السكري قد تكون مسؤولة أيضاً عن هذا الخدر.

 يجب على الناس الذين يشعرون بانتظام بخدر في جانبهم الأيسر أو بعدم المقدرة على تفسير يسبب حدوث الوخز المفاجئ أو المستمر يجب أن تتم في الحال الاستشارة الطبية.

السكتات الدماغية 
إن السكتة الدماغية هي أحد الأسباب الأكثر شيوعاً لحدوث الخدر في أي مكان في الجسم. والسكتة الدماغية التي تحدث عندما يفقد الدماغبشكل جزئي أو كاملبشكل مفاجئ امدادات الدم .فعندما تستمر لأكثر من بضع ثوان فمن الممكن أن تكون النتائج مدمرة وتميل إلى أن تكون ملحوظة على الفور.

في بعض الأحيان لا يتم ملاحظة السكتات الدماغية الصغيرة في البداية، على الرغم من أعراضها وآثارها البعيدة عادة ما تكون واضحة جداً وغالبا ما تتسبب خدر في جانب واحد من الجسم وهو يقابل الجزء من الدماغ الذي يتحكم في هذا الجانب.

ينقسم الدماغ البشري إلى نصفي كرة مخية حيص أن النصف الأيمن من الدماغ يسيطر على الجانب الأيسر من الجسم والعكس بالعكس. فالسكتة الدماغية التي أثرت على أي من مناطق التواصل الرئيسية في النصف الأيمن يمكن أن تسبب خدر بحيث أن الشخص يشعر بصعود وهبوط في الجانب الأيسر, و هذا صحيح بصفة خاصة عندما يحدث الوخز في أماكن متعددة من الجسم في وقت واحد، مثل في الذراع، الساق، والكتف في نفس الوقت.

أورام الدماغ 
إن حدوث ورم في النصف الأيمن من الدماغ يمكن أيضاً أن يسبب فقدان بطيء للإحساس في الجانب الأيسر من الجسم، ويميل الخدر في هذه الحالات إلى أن يكون أسوء بشكل تدريجي إذ أنه يبدأ على شكل خدر متقطع في الجسم ويستمر إلى أن يصبح فقدان كامل للشعور. وعندما يتم اكتشاف وتحديد الأورام في بدايتها يصبح من السهل والآمن إزالتها بأمان مما يؤكد أهمية الانتباه وأخذ الحذر من مشاكل الإحساس بالأشياء والخدر أمر مهم للغاية لأنها قد تكون علامة مهمة لحصول أمراض كبيرة.

نوبات الصرع و الصداع النصفي
إن الصداع النصفي ونوبات الصرع هي حالات طبية مختلفة ولكن كلاهما يظهران أعراض قبل بدء الصداع أو النوبات قد تكون من هذه الأعراض هي الخدر.وتوقيت الخدر والتنميل يختلف من شخص لآخر ولكن عند معظم الأشخاص يأتي الخدر ويذهب في غضون ساعة من الصداع الشديد في الشقيقة أو نوبات الصرع, ومع ذلك فإن الأعراض لا تستمر لوقت طويل وتنتهي هذه الأعراض التي تشمل الخدر في الجسم بحل المشكلة الأساسية.

 مرض السكري

يسبب مرض السكري أحياناً تخرب في الجهاز العصبي المركزي وخصوصاً إذا لم يعالج لفترات طويلة, وفي بعض الحالات فإن الضرر في الجهاز العصبي من الممكن أن يؤدي إلى الخدر الذي يتركز في أجزاء معينة من الجسم أو قد يشمل كلا جانبي الجسم. وعادة ما يتم الشفاء والتخلص من الخدر عند ضبط السكر الدموي في الجسم ولكن ليس دائماً.

التصلب المتعدد

إن الأشخاص الذين يعانون من مرض التصلب المتعدد يظهر لديهم عادة أعراض الخدر المرتبطة مع أجزاء محددة في الجسم, فمعظم الأشخاص المصابين بهذا المرض يعانون من خدر في أماكن محددة, غالباً ما تكون في اليدين أو القدم في البداية ومع تطور لمرض يمكن أن ينتشر ليشمل كامل الجانبين من الجسم.

والتصلب المتعدد هو حالة عصبية تنكسية حيث أن الطبقة الواقية حول الأعصاب في الجسم تبدأ بالتآكل مع مرور الوقت, وهذا المرض لا يمكن الشفاء منه ولكن باستعمال عدد من الأدوية المختلفة، وتغيير نمط الحياة يمكن أن يتم السيطرة على أعرض المرض ومنها الخدر.

قلة الحركة

إن الجلوس أو الوقوف أو الاستلقاء بمكان واحد لفترات طويلة من الزمن يسبب أحياناً الخدر في جانب واحد من الجسم, كما أن الأشخاص محدودي الحركة او الذين يعملون بأعمال تتطلب الجلوس لفترات طويلة يكونون غالباً ما يكونون أكثر عرضة للإصابة بالخدر, كما يصاب بالخدر المرضى الراقدين في السرير لفترات طويلة.

إن الحركة وتغير وضعية الجلوس وتحريك اليدين والقدمين غالباً ما تحسن الدورة الدموية في الجسم مما يساهم في الشعور بالتحسن لاحقاً

الخيارات العلاجية
إن علاج التنميل والخدر في الجانب الأيسر من الجسم عادة ما يتطلب نهجاُ متنوعاً في العلاج. وغالباً ما يتطلب علاج المرض الأساسي المسبب للخدر, فمن النادر أن يحدث الخدر في الجسم أو في منطقة بأكملها بدون أن يكون مصاحب لمرض آخر مستبطن.

أحياناً يذهب الخدر والتنميل من تلقاء نفسه وهذا غالباً ما يحدث بسبب قلة الحركة, ومع ذلك يجب دوماً استشارة الطبيب عند ملاحظة حدوث الخدر الذي لا يذهب بسرعة ويستمر وعادة هذه الحالات تسوء مع الوقت لأن السبب الرئيسي للمرض لم يعالج بعد.

————

المصدرwisegeek

http://www.wisegeek.com/what-causes-numbness-on-the-left-side.htm

 


شارك المقال مع أصدقائك

ما هو رد فعلك؟

أحببتها شكراً أحببتها شكراً
0
أحببتها شكراً
ناقشتم مشكلتي ناقشتم مشكلتي
0
ناقشتم مشكلتي
سأجرب العلاج سأجرب العلاج
0
سأجرب العلاج
لم تعجبني لم تعجبني
0
لم تعجبني
المادة ممتعة المادة ممتعة
1
المادة ممتعة
زدتم حيرتي زدتم حيرتي
0
زدتم حيرتي
لم استفد شيء لم استفد شيء
2
لم استفد شيء

0 تعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *