جراحة اعتام عدسة العين

من أكثر أنواع الجراحات التي يخشاها العديد من المرضى؛ جراحات العيون. ويعود ذلك إلى أهمية هذا العضو. لذلك، سنسلط الضوء على جراحة اعتام العين.

جراحة اعتام عدسة العين

ما هي جراحة اعتام عدسة العين؟

جراحة الساد أو اعتام عدسة العين هي إجراء شائع يستخدم لعلاج اعتام عدسة العين الذي يؤثر على قيامك بالأنشطة اليومية.

ما هو اعتام عدسة العين؟

اعتام عدسة العين هو عبارة عن بقع غائمة ضبابية في عدسة العين (الجزء الشفاف الموجود في الجزء الأمامي من العين) يمكن أن تسبب عدم وضوح الرؤية أو ضبابية الرؤية ويمكن أن تصيب عين واحدة أو العينين.

ومع مرور الوقت، قد يزيد حجم البقع الغائمة وتصبح أكبر كما قد يزيد عددها. ومع قلة كمية الضوء القادرة على المرور من خلال عدسة العين، فإنه من المرجح أن يعاني المريض من ضبابية وعدم وضوح الرؤية. وكلما زادت ضبابية عدسة العين، كلما تأثر بصر المريض.

في معظم الحالات، سوف يستمر اعتام عدسة العين فى التطور. وستكون الجراحة لإزالة هذه البقع الغائمة هو السبيل الوحيد لاستعادة الرؤية.

الجراحة

تعتبر جراحة اعتام عدسة العين واحدة من الجراحات الأكثر سرعة وشيوعاً. وكثير من الأشخاص الذين خضعوا لها يكونوا قادرين على العودة إلى حياتهم اليومية المعتادة خلال 24 ساعة من إجراء العملية. وتستمر الجراحة لمدة 30-45 دقيقة وتعمل على تحسين الرؤية على الفور.

إذا كنت مصاباً باعتام عدسة العين في كلتا العينين، سيتم إجراء الجراحة بشكل منفصل. هذا سيعطي الوقت اللازم للعين الأولى لكي تشفى وتستعيد القدرة على الإبصار.

وتعتمد نتائج جراحة اعتام عدسة العين على نوع العدسة التي يتم زرعها. معظم المرضى سوف يحتاجون إلى ارتداء نظارات سواء كانت للمسافات القريبة أو البعيدة، أو كليهما بعد الجراحة. ومع ذلك، بعد زراعة العدسة، 95٪ من المرضى سيعود بصرهم إلى ما كان عليه قبل الإصابة باعتام عدسة العين.

العودة إلى الحياة الطبيعية

سوف تكون قادراً على العودة إلى المنزل بمجرد أن تزول آثار المخدر. ويجب أن تحرص على وجود شخص يعتني بك خلال ال 24 ساعة الأولى بعد إجراء العملية الجراحية.

لا تضغط على نفسك في اليومين أو الثلاثة التي تعقب العملية، وتأكد من استخدام أي قطرات للعين يتم صرفها لك من قبل المستشفى.

توصيات أخرى تشمل:

حاول عدم لمس أو فرك عينيك.

تجنب استخدام الصابون والشامبو بالقرب من عينيك.

لا تسبح لمدة أسبوعين بعد الجراحة.

تجنب ممارسة أي نوع من الرياضة قد يؤدي إلى تعرضك لإصابة ما أو اصطدام في العين لمدة ما يقرب من أسبوعين.

هل هناك أي مخاطر لإجراء العملية؟

تعتبر جراحة اعتام عدسة العين شائعة والمخاطر المرتبطة بها قليلة. ومع ذلك، تنطوي جراحة اعتام عدسة العين على المزيد من المخاطر، بالنسبة للأطفال والأشخاص الذين يعانون من بعض الحالات المرضية الأخرى مثل:

الجلوكوما المتقدمة.

اعتلال الشبكية السكري.

قصر النظر الحاد.

شخص كان قد تناول فى أي وقت مضى أقراص حاصرات ألفا.

وأكثر أنواع المضاعفات شيوعاً هي حالة مرضية يطلق عليها اسم عتامة الكبسولة الخلفية والتي تؤدى لعودة عتامة وضبابية الرؤية مرة أخرى. إذا تعرضت لهذه المشكلة، قد تحتاج للخضوع لجراحة العين بالليزر لتصحيح ذلك.

المضاعفات الأخرى الأكثر ندرة، وتشمل:

عدوى في العين.

التهاب (تورم وإحمرار) في العين.

تمزق كبسولة العدسة.

انفصال الشبكية.

عدم القدرة على إزالة كافة البقع الضبابية.

معظم المرضى يجدون جراحة اعتام عدسة العين ناجحة ويشعرون بالسعادة حيال النتيجة. ومع ذلك، أي من هذه المضاعفات قد تؤدي إلى فقدان الرؤية أو الشعور بالألم، وربما تطلب الأمر عملية جراحية أخرى.

—————

المصدر:

http://www.nhs.uk/Conditions/Cataract-surgery/Pages/Introduction.aspx

 

 


شارك المقال مع أصدقائك

ما هو رد فعلك؟

أحببتها شكراً أحببتها شكراً
0
أحببتها شكراً
ناقشتم مشكلتي ناقشتم مشكلتي
0
ناقشتم مشكلتي
سأجرب العلاج سأجرب العلاج
0
سأجرب العلاج
لم تعجبني لم تعجبني
0
لم تعجبني
المادة ممتعة المادة ممتعة
0
المادة ممتعة
زدتم حيرتي زدتم حيرتي
0
زدتم حيرتي
لم استفد شيء لم استفد شيء
0
لم استفد شيء

0 تعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *