الهالات السوداء.. أسبابها وأنواعها وأفضل علاج لها

ما هي اسباب الهالات السوداء التي يعاني منها البعض، وما هي أسباب ظهورها وكيف يمكن علاجها.

الهالات السوداء.. أسبابها وأنواعها وأفضل علاج لها
الدكتور سهل سمرقندي الدكتور سهل سمرقندي

الهالات السوداء هو مصطلح شعبي يستخدمه العامة للتعريف بمشكلة المنطقة الداكنة أسفل العين. من الأسماء المتعارف عليها أجنبياً وعربياً أيضاً اسم “حوض الدمع” (tear trough) وذلك لأن هذه المنطقة تعتبر منطقة تجمع الدموع.

ويسهل وصف المشكلة بالهالات السوداء لأنها تبدو على شكل هالة أسفل العين، وهذه المنطقة تكون في الغالب داكنة اللون.

أنواع وأسباب الهالات السوداء:

يمكن تقسيم أنواع الهالات السوداء حسب السبب الذي أدى إلى ظهورها، أو حسب الشيء الموجود تحت الجلد.

  • الصبغي:

  • وفي هذه الحالة تنتج الهالات السوداء بسبب ترسب مادة الميلانين، وهي المادة المسؤولة عن إعطاء لون الصبغة للجلد، بحيث تكون هذه المادة متواجدة أسفل العين بشكل أكثر من المعتاد.
  • الوعائي:

  • وهنا يكون الجلد أسفل الجلد رقيقاً جداً، خاصة لدى بعض الناس من ذوي البشرة الفاتحة، ما يتسبب في ظهور وتمايز الأوعية الدموية أسفل الجفن، فيظهر اللون داكناً أكثر من غيره.
  • الترهلي:

  • غالباً ما توجد هذه الحالة لدى كبار السن، أو لدى الأشخاص الذين كانوا يعانون من البدانة والسمنة ثم خسروا أوزانهم، فيحدث ترهل في الجلد ومن بينها يمكن أن يحدث ترهل في منطقة الجفن السفلي، فيظهر الجفن السفلي بلون أغمق.

وبطبيعة الحال قد يتوافر أكثر من سبب لدى البعض، بحيث قد يكون المسبب لدى بعض الأشخاص العامل الصبغي والوعائي، أو الصبغي والترهلي، وهكذا.

أصعب أنواع الهالات السوداء:

يمكن القول إن أصعب الحالات هي التي تنشأ بسبب الترهل في الجلد، حيث تحتاج هذه الحالة إلى التدخل الجراحي.

لا يمكن علاج هذه الحالة بالكريمات أو بالتقشير أو بغيرها. بل يحتاج الشخص هنا إلى عملية (بليفاروبلاستي) وهي من عمليات تجميل الجسم، بحيث يتم شد منطقة الجفن ثم خياطتها بطريقة معينة.  وهذه العمليات يتم إجراءها من قبل جراحي الاكيلوبلاستيك (Oculoplastics).

أسباب الهالات السوداء:

توجد العديد من العوامل المسببة لظهور الهالات السوداء، ومنها:

الوراثة:

بعض الناس لديهم قابلية أكثر من غيرهم للإصابة بالهالات السوداء وذلك لأسباب وراثية.

العمر:

يتسبب التقدم في العمر بظهور الترهلات والهالات السوداء.

التدخين:

حيث يسبب التدخين زيادة ظهور الهالات السوداء تحت العين.

الاجهاد البصري:

يتساءل البعض عن معنى الإجهاد البصري، ويمكن تعريفه بأنه أي جهد أو عمل يسبب إجهاد وتعب العين، كالسهر المستمر، والاستخدام الطويل للموبايل، العمل لفترات طويلة على أجهزة الكومبيوتر، قراءة الكتب باستمرار، مشاهدة التلفزيون والمسلسلات لساعات طويلة.. وينصح أطباء العيون بأخذ فترات من الراحة خلال استخدام الجوال أو الكومبيوتر أو غيرها، لتقليل إجهاد العين وإراحتها.

حبوب منع الحمل:

تعد حبوب منع الحمل من الأدوية المتهمة بزيادة حدوث الهالات السوداء، كونها مسؤولة عن التصبغات كالكلف، وقد وجد العلماء أن هذه الحبوب يمكن أن تزيد من حدوث الهالات السوداء بين النساء.

بعض الأمراض كالحساسية والأكزيما:

قد تظهر الهالات السوداء بصورة أكبر بين المصابين بالحساسية في الأنف والعين، وذلك لأن المريض يقوم بحك أنفه وعينه باستمرار، وهذه الحكة تسبب نشوء الهالات السوداء.

من الأسباب أيضاً: التعرض للشمس، وشرب الكحوليات وغيرها.

ارتباط الهالات السوداء ببعض الأمراض كالكبد

في الغالب لا يوجد ارتباط بين بعض الأمراض الباطنية كالكبد والكلى وغيرها بالهالات السوداء. ولكن لتوضيح الأمر فإن المرضى الذين لديهم مشاكل في الكلى أو في الكبد يحدث لديهم ترسب في السوائل بشكل عام في الجسم، خاصة بحال وصلت الحالة إلى فشل في الكلى أو فشل في الكبد، وهنا تحدث لديهم حالة يطلق عليها اسم ايديما ” edema” تعرف شعبياً باسم الوذمة، هذه الوذمة يمكن أن تحدث أسفل العين مسببة انتفاخ الجلد. ولكن هذه الحالة ليست من الحالات المسببة للهالات السوداء كالأسباب الصبغية والوعاية والترهيلة التي ذكرتها سابقاً، بل يكون هناك انتفاخ فقط أسفل العين.

علاج الهالات السوداء:

لا يمكن علاج الهالات السوداء قبل تحدد النوع المسبب لها، وذلك من خلال الفحص الطبي الذي يستخدم بعض التقنيات كتقنية الفحص التي تقيس مدى قابلية المنطقة أسفل الجفن للتمدد، للتأكد إن كانت مرنة أم مترهلة. وبعد التأكد من السبب الأساسي للهالات السوداء يمكن بعدها تحديد نوع العلاج المناسب.

أولاً/علاج الهالات السوداء بكريمات التفتيح:

في حالة ظهور الهالات السوداء لأسباب تصبغية، فإن العلاج يبدأ عادة باستخدام كريمات التفتيح. مثل الكريمات التي تحتوي على مادة الهايدروكوينون (Hydroquinone) أو الكريمات المحتوية على مضادات الأكسدة مثل فيتامين سي (C) أو فيتامين اي (E) أو أحماض مثل الكوجيك أسيد (Kojic Acid) وهناك بعض الماركات أو الشركات المنتجة لكريمات مخصصة لعلاج الهالات السوداء. مع العلم أن هذه الكريمات لا تعالج الهالات السوداء بشكل نهائي، ولكن تقوم بتخفيف الأسباب المؤدي إلى ظهورها، وتدريجياً يمكن التخلص منها بشكل نهائي.

ثانياً/ علاج الهالات السوداء باستخدام التقشير الكيميائي:

نلجأ أحياناً إلى علاج الهالات السوداء بالتقشير الكيميائي بحال لم تنفع الكريمات.

ثالثاً/ علاج الهالات السوداء باستخدام الليزر

يمكن اللجوء إلى الليزر لعلاج الهالات السوداء من خلال بعض الأنواع، بما فيه الليزر الخاص بعلاج الأوعية الدموية، والليزر الخاص بعلاج التصبغات.

ويوجد بعض أنواع أجهزة الليزر التي تحتوي على وسط يطلق عليها اسم الاكسندريت (Alexandrite) أو روبي (Ruby)، كما يمكمن علاج المشاكل الوعائية باستخدام الليزر المحتوي على مادة البي دي ال (PDL). وبغض النظر عن الأسماء التجارية فإن هذه الأجهزة فعالة في علاج الهالات السوداء. كما أن هناك بعض الأشخاص الذين بدأوا باستخدام ليزر الفراكشينال، وبعضه يعتبر قوي مقارنة بتطبيقه على منطقة رقيقة كمنطقة أسفل العين.

رابعاً/ استخدام الفيلر في علاج الهالات السوداء

من التقنيات التي يمكن أن نخفي فيها الهالات السوداء هو حقن مادة الفيلر أسفل العين. ولكن بطبيعة الحال فإن الفيلر يمكنه علاج حالات محددة مثل الهالات التي تنشأ لسبب تصبغي، أما الهالات ذات المنشأ الترهلي فإنه لا ينفع منها الفيلر. مع العلم أن تأثير الفيلر يستمر لمدة 6 أشهر وبعد ذلك يختفي تدريجياً.

في الختام يمكن القول إن العلاج يجب أن يبدأ بتحديد المسبب، ثم نقوم بتطبيق علاج الكريمات قبل اللجوء إلى أي إجراء آخر.

كما أود التأكيد على مبدأ الوقاية لتجنب حدوث الهالات السوداء في الأساس، بحيث نتجنب حدوثها وهو ما يغنينا عن البحث عن علاجات لها. كتقليل الإجهاد البصري، وتجنب السهر، وترك التدخين وعدم فرك المنطقة أسفل العين وغيرها.


شارك المقال مع أصدقائك

2
1 share, 2 points

ما هو رد فعلك؟

أحببتها شكراً أحببتها شكراً
4
أحببتها شكراً
ناقشتم مشكلتي ناقشتم مشكلتي
4
ناقشتم مشكلتي
سأجرب العلاج سأجرب العلاج
2
سأجرب العلاج
لم تعجبني لم تعجبني
0
لم تعجبني
المادة ممتعة المادة ممتعة
3
المادة ممتعة
زدتم حيرتي زدتم حيرتي
3
زدتم حيرتي
لم استفد شيء لم استفد شيء
1
لم استفد شيء

0 تعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *