أضرار القهوة والشاي على الأم المرضع وطفلها

هل تعلمين أن العديد من المركبات في الأطعمة التي تتناوليها تصبح جزءا من حليبك وتنتقل إلى طفلك وعلى رأسها الكافيين

أضرار القهوة والشاي على الأم المرضع وطفلها

من الممكن أن تكوني قد سمعتي أنه ينبغي عليك تجنب استهلاك كميات كبيرة من الكافيين أثناء الحمل، ومن الممكن أيضا أن تكوني قد تساءلت عما إذا كنت بحاجة إلى مواصلة الابتعاد عن الشاي والقهوة والمشروبات الغازية خلال فترة الإرضاع.

بشكل عام، الأطفال الرضع أقل حساسية لمادة الكافيين من الأجنة ، لذلك يمكنك استهلاكها خلال فترة الإرضاع بكمية معتدلة.


الكافيين
الكافيين هو عبارة عن مادة منشطة، وهذا هو السبب في أنه يعطيك الشعور باليقظة والنشاط إلا أنه يؤثر على الجهاز العصبي. وبشكل عام، يساعدك الكافيين على الاستعداد للقيام بالأعمال والمهمات حيث يزيد من معدل القلب والتنفس ويغير نمط تدفق الدم ويجعلك أكثر يقظة.

 

الإرضاع
هل تعلمين أن العديد من المركبات في الأطعمة التي تتناوليها تصبح جزءا من حليبك وتنتقل إلى طفلك وعلى رأسها الكافيين.

أحد المشاكل التي ترتبط باستهلاك الكافيين أثناء فترة الإرضاع هو أن طفلك لا يستطيع أن يؤيض الكافيين بسرعة، وهو ما يعني أن الكافيين سيؤثر على طفلك لفترة أطول من الزمن.


الآثار
هناك احتمالية في أن طفلك قد يتفاعل أو لا يتفاعل بشكل ملحوظ مع الكافيين في نظامك الغذائي، حيث يعتمد هذا الأمر على الكمية التي تستهلكينها ووقت الاستهلاك.

يواجه بعض الأطفال صعوبة في النوم عند استهلاك أمهاتهم للكافيين، في حين أن ردات فعل البعض الآخر تكون أقل أهمية.

إذا لاحظت أن طفلك لا يهدأ أو يصبح سريع الانفعال عند استهلاكك للكافيين الموجود في الأطعمة أو المشروبات، قللي كميته أو أوقفيها حتى تنتهي فترة إرضاعك.


الكميات
من المؤكد أنه يمكنك استهلاك كمية أكبر من الكافيين أثناء الإرضاع من تلك التي كنت تستهلكينها أثناء الحمل. ويوصي الطبيبان مايكل رويزن ومحمد أوز في كتابهما " أنت أم" بأن لا تزيد المرأة عن 300 ملغ من الكافيين يومياً خلال فترة الحمل (2-4 أكواب من القهوة) و500 ملغ في اليوم الواحد خلال فترة الإرضاع. ولكن مرة أخرى، قد يكون طفلك أكثر أو أقل حساسية لمتوسط الكمية، لذلك عليك الحذر.

 

 


شارك المقال مع أصدقائك

ما هو رد فعلك؟

أحببتها شكراً أحببتها شكراً
0
أحببتها شكراً
ناقشتم مشكلتي ناقشتم مشكلتي
1
ناقشتم مشكلتي
سأجرب العلاج سأجرب العلاج
0
سأجرب العلاج
لم تعجبني لم تعجبني
0
لم تعجبني
المادة ممتعة المادة ممتعة
1
المادة ممتعة
زدتم حيرتي زدتم حيرتي
0
زدتم حيرتي
لم استفد شيء لم استفد شيء
0
لم استفد شيء

0 تعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *