الفتق شائع الحدوث عند الأطفال وكيفية علاجه جراحياً

الفتق لدى الأطفال يصيب في الغالبية الذكور ويكون على شكل انتفاخ أو تورم في أسفل البطن أو العانة

الفتق شائع الحدوث عند الأطفال وكيفية علاجه جراحياً

    الفتق لدى الأطفال يصيب في الغالبية الذكور ويكون على شكل انتفاخ أو تورم في أسفل البطن أو العانة ، وفي بعض الأحيان ينزل إلى كيس الصفن (بجانب الخصية) مع تقدم الحالة.

وعادة ما يظهر الورم عند بكاء الطفل أو وقوفه ويختفي عند نومه أو استرخائه ، ويعتبر الفتق الإربي من الأمراض الجراحية الشائعة عند الأطفال خاصة حديثي الولادة حيث يصيب 5% من الأطفال الرضع الطبيعيين وترتفع النسبة إلى 10% عند الأطفال الخدّج أو المولودون قبل الشهر التاسع من الحمل.

 

مراجعة جراح الأطفال لتحديد الحالة

    في الأمور الطبيعية تنزل الخصية من البطن إلى كيس الصفن أثناء الحمل عبر قناة رقيقة تقفل تلقائياً قبيل الولادة ، ولكن لسبب ما عند بعض الأطفال تبقى القناة مفتوحة بعد الولادة مما يؤدي إلى نزول الأحشاء من البطن إلى كيس الخصية عبر تلك القناة، ويحدث ذلك بكثرة عند الأطفال الغير مكتملي الحمل (الخدّج) ، كما أن الفتق الإربي يصيب الفتيات ولكن بنسبة أقل ويظهر على شكل انتفاخ أسفل البطن في إحدى الجهتين.

 

تأخر العلاج يزيد من احتمال المضاعفات

    تكمن خطورة الفتق الإربي في احتمال نزول الأمعاء فيه وانسدادها مما يسبب تورماً للفتق يصاحبه آلاماً مبرحة أو تقيؤ ، وتستدعي تلك الحالات تدخل إسعافي لإرجاعه إلى البطن ومن ثم إصلاح الفتق بعد يوم أو يومين ، تزداد خطورة حدوث تلك الحالات عند حديثي الولادة والرضع وقد يؤدي انسداد الفتق لعدة ساعات إلى ضمور الخصية في تلك الجهة أو تضرر الجزء النازل من الأمعاء.

 

جراحة بسيطة دون مضاعفات

    تعتبر المضاعفات الجراحية نادرة جداً في حال إجرائها من قبل جراح متخصص في الأطفال ، وتزداد احتمالية المضاعفات كقطع قناة الحيوانات المنوية أو الأوعية المغذية للخصية مما يؤدي إلى ضعف الخصوبة مستقبلاً في حالة قلة خبرة الجراح في التعامل مع حالات الأطفال ، ويتم التدخل الجراحي عبر شق بسيط أسفل البطن حيث يتم إغلاق وإزالة القناة الواصلة بين البطن وكيس الخصية ، وتستغرق تلك العملية عادة أقل من نصف ساعة يخرج المريض بعدها إلى المنزل في نفس اليوم بعدما تتم إفاقته من التخدير

 


شارك المقال مع أصدقائك

ما هو رد فعلك؟

أحببتها شكراً أحببتها شكراً
0
أحببتها شكراً
ناقشتم مشكلتي ناقشتم مشكلتي
0
ناقشتم مشكلتي
سأجرب العلاج سأجرب العلاج
0
سأجرب العلاج
لم تعجبني لم تعجبني
0
لم تعجبني
المادة ممتعة المادة ممتعة
0
المادة ممتعة
زدتم حيرتي زدتم حيرتي
0
زدتم حيرتي
لم استفد شيء لم استفد شيء
0
لم استفد شيء

0 تعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *