الصداع الهرموني – الاسباب والعلاج

الصداع الهرموني – الاسباب والعلاج
يعتبر معظم الصداع عند النساء سببه الهرمونات. وهنالك خمسة ملايين من النساء على الأقل يعانين من الصداع الهرموني كل شهر، كما يقول الباحثون.
ووفقا للدكتورة آن ماكجريجور من المركز الوطني للصداع النصفي في امريكا فان أكثر من نصف النساء الذين يعانون من الصداع النصفي لاحظن وجود صلة مع فترات الدورة الشهرية. وهذه ما يسمى بالصداع النصفي الطمثي الذي يميل إلى أن يكون شديد بشكل خاص في الايام التي تسبق الدورة الشهرية بيومين او ثلاثة,
ويحدث ذلك بسبب الانخفاض الطبيعي في مستويات هرمون الاستروجين في هذه الأوقات. وعادة ما تكون الهجمات أكثر شدة من الصداع النصفي في أوقات أخرى من الشهر 
 وتشمل الأسباب الأخرى:
وسائل منع الحمل:
 حبوب منع الحمل عن طريق الفم (COC)  . حيث تجد بعض النساء ان الصداع يتحسن في حين الاستمرار على تناول حبوب منع الحمل، ولكن آخريات اختبرن هجمات أكثر تواترا وخصوصا في الأسبوع الخالي من حبوب منع الحمل عند انخفاض مستويات هرمون الاستروجين.
انقطاع الطمث:
 الصداع يبدو اسوأ عند الاقتراب من حالة انقطاع الطمث ، ويرجع ذلك جزئيا الى تعطل دورة الهرمون العادية.
الحمل:
 قد يبدو الصداع سيئا في الأسابيع القليلة الأولى من الحمل، لكنه عادة يتحسن أو يتوقف تماما خلال الأشهر الستة اللاحقة. علما أنه لا يضر الطفل.
كيفية اكتشاف هرمون الصداع
ومن الافضل المحافظة على يوميات لا تقل عن ثلاث حيضات لمساعدتك على التحقق مما اذا كانت مرتبطة بالصداع النصفي لفترات دورتك الشهرية. فإذا كانت مرتبطة حقا، يمكن للمذكرات ان تساعد على تحديد في أي مرحلة من مراحل الدورة الخاص بك هي التي تتسم بالصداع النصفي.
نصائح المساعدة الذاتية للتغلب على الصداع الهرموني
يمكنك اتخاذ خطوات للمساعدة في منع الصداع النصفي إذا كشفت المذكرات اليومية الفترة التي تعانين من الصداع النصفي خلالها :
  • تناول الطعام، والوجبات الخفيفة الصغيرة المتكررة للحفاظ على مستوى السكر في الدم مرتفعا، ففي حال فقدان وجبات الطعام الاساسيةأو البقاء لفترة طويلة جدا دون طعام يمكن أن يؤدي الى هجمات الصداع لذلك يجب عدم اهمال تناول وجبة خفيفة صغيرة قبل الذهاب إلى السرير وتناول وجبة الإفطار دائما
  • محاولة للوصول الى نمط النوم العادي. وتجنب الكثير أو القليل جدا من النوم. ومعرفة كيفية الحصول على ليلة نوم جيدة .
  • محاولة تجنب الإجهاد.  وإيجاد سبل للتعامل مع الإجهاد، مثل ممارسة التمارين الرياضية بانتظام واستخدام استراتيجيات الاسترخاء

 

العلاجات الطبية للصداع الهرموني

العلاج بالاستروجين:
إذا كان لديك فترات دورة منتظمة، يمكن تخفيف الصداع النصفي الطمثي عن طريق أخذ هرمون الاستروجين الدوائي قبل الدورة الشهرية المستحقة ولبضعة أيام خلال فترة الدورة الشهرية.
يمكن للطبيب أن يصف مكملات هرمون الاستروجين، والذي يمكن أن يكون على شكل هلام يدهن على الجلد  او لصاقة جلدية
ادوية الصداع النصفي:
يمكن لطبيبك أيضا ان يصف لك الأدوية المضادة للصداع النصفي تأخذ في وقت قريب من الدورة الشهرية. لا تحتوي هذه الادوية على هرمونات، لكنها يمكن أن تساعد في وقف الصداع المتنامي وتشمل أقراص التريبتان اوحمض الميفيناميك نوع من مسكن للألم .
الاستمرار في حبوب منع الحمل:
التحدث مع طبيبك إذا كنت تعتقدين ان حبوب منع الحمل الخاصة بك تجعل الصداع النصفي أسوأ. أو إذا كان لديك صداع خلال الأيام التي لاتتناولين فيها حبوب منع الحمل، يمكنك تجنب السقوط المفاجئ في هرمون الاستروجين عن طريق اتخاذ الحبوب بشكل مستمر دون انقطاع.
قراءة المزيد عن حبوب منع الحمل .
العلاج بالهرمونات البديلة:
التغيرات الهرمونية التي تحدث للنساء اثناء نهج انقطاع الطمث تعني أن جميع أنواع الصداع، بما في ذلك الصداع النصفي، ستصبح أكثر شيوعا.
العلاج بالهرمونات البديلة (HRT) يمكن أن يكون مفيدا لعلاج الهبات والتعرق المصاحب لفترات انقطاع الطمث ولكن إذا كنت تعانين من الصداع النصفي فمن الأفضل استخدام اللصاقات أو الهلام لأن هذه الأنواع من HRT تحافظ على مستويات هرمون أكثر استقرارا من الأقراص .

شارك المقال مع أصدقائك

ما هو رد فعلك؟

أحببتها شكراً أحببتها شكراً
0
أحببتها شكراً
ناقشتم مشكلتي ناقشتم مشكلتي
0
ناقشتم مشكلتي
سأجرب العلاج سأجرب العلاج
0
سأجرب العلاج
لم تعجبني لم تعجبني
0
لم تعجبني
المادة ممتعة المادة ممتعة
0
المادة ممتعة
زدتم حيرتي زدتم حيرتي
0
زدتم حيرتي
لم استفد شيء لم استفد شيء
0
لم استفد شيء

0 تعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *