تناول السمك اليوم لتحافظ على بريق عينيك غداً

وجدت دراسة حديثة أن الأشخاص الذين يتناولون الأسماك الدهنية هم أقل عرضة لتطوير الضمور البقعي المرتبط بالعمر

تناول السمك اليوم لتحافظ على بريق عينيك غداً

 

بقلم: ايثان هوف

وجدت دراسة نشرت مؤخراً في مجلة طب العيون أن الأشخاص الذين يتناولون الأسماك الدهنية مرة واحدة على الأقل في الأسبوع هم أقل عرضة لتطوير الضمور البقعي المرتبط بالعمر (AMD) ، و هو مرض في العين يسبب ضعف الرؤية تدريجياً والعمى لدى الكبار في السن.

تضيف نتائج هذه الدراسة نقطة جديدة إلى القائمة المتزايدة للفوائد الصحية لتناول الأسماك الغنية بأحماض أوميغا 3 الدهنية.

 

60% سلامة أكثر:

و قد شارك أكثر من 2500 من البالغين الكبار في فحوصات في العين واستبيانات كجزء من الدراسة ، وقيم الباحثون العلاقة بين استهلاك الأسماك وصحة العين. و كان لدى خمسة عشر في المائة من المشاركين مرحلة مبكرة إلى متوسطة من AMD، وتحت ثلاثة في المائة يعانون من AMD. ومع ذلك ، كان المشاركون الذين تناولوا واحداً أو أكثر من أطباق السمك الصحية التي حددت في الأسبوع، أقل عرضة بنسبة 60 في المائة لتطور مرض AMDالمتقدم مقارنة مع أولئك الذين تناولوا أقل من هذا المقدار.

ومن المسلم به بشكل عام أن الأحماض الدهنية أوميغا 3 الموجودة في الأسماك الزيتية مثل السلمون والماكريل والتونة يساعد على الوقاية من الضمور البقعي. حيث توفر هذه المركبات حماية للعين مما ينتج عن استهلاكها بانتظام  إمكانية منع أمراض العيون التنكسية.

 

زيت السمك في شبكية العين:

و يوضح كتاب مارشال 1000 علاج لـ 200 مرض: العلاجات البديلة و التقليدية للأمراض الأكثر شيوعا- هذه النقطة: " "يحتوي زيت السمك على DHA، وهي مادة تتركز في شبكية العين ، ولقد ثبت أن استهلاك زيت السمك يحد من مخاطر الضمور البقعي".

و قد كشف تقرير رويترز عن دراسة الأسماك أيضاً أن الجرعات العالية من الفيتامينات المضادة للأكسدة جيم وهاء و بيتا كاروتين والزنك كلها علاجات فعالة للضمور البقعي ، وأن الكثير من الأطباء يصفون بالفعل هذا الخليط لمرضاهم المصابين بهذا المرض.

 

تقدم العمر يخفض صحة العين:

ووفقا للدكتور ستيف بليك فإن شبكية العين تحتوي على مستويات عالية من الزنك ولكن مع تقدم الشخص في العمر، تبدأ مستويات الزنك بالانخفاض. لذا يبدو أن تناول الزنك إلى جانب غيره من مضادات الأكسدة أسلوب علاجي فعال في علاج الضمور البقعي.

كما يقوم الباحثون أيضا بتقييم فعالية علاج مرضى الضمور البقعي باللوتين والزياكسانثين المضادة للأكسدة ، وكلاهما موجود في شبكية العين كذلك.

 

————

المصدر: naturalnews.com


شارك المقال مع أصدقائك

ما هو رد فعلك؟

أحببتها شكراً أحببتها شكراً
0
أحببتها شكراً
ناقشتم مشكلتي ناقشتم مشكلتي
0
ناقشتم مشكلتي
سأجرب العلاج سأجرب العلاج
0
سأجرب العلاج
لم تعجبني لم تعجبني
0
لم تعجبني
المادة ممتعة المادة ممتعة
0
المادة ممتعة
زدتم حيرتي زدتم حيرتي
0
زدتم حيرتي
لم استفد شيء لم استفد شيء
0
لم استفد شيء

0 تعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *