ثمانية أسباب تجعلك تمارسين الجنس أثناء الحمل

لا عجب، تخلي الكثير من الزوجات عن الرغبة تماماً في ممارسة الجنس أثناء حملهن، خوفاً من ممارسات خاطئة

ثمانية أسباب تجعلك تمارسين الجنس أثناء الحمل


لا عجب، تخلي الكثير من الزوجات عن الرغبة تماماً في ممارسة الجنس أثناء حملهن، خوفاً من ممارسات خاطئة قد تؤدي إلى تشويه المولود أو إيذاء الحمل بشكل عام.


ولكن ما قاله الباحثون كان كلاماً آخر؛ فأنت أيتها المرأة الحامل من المستحسن لكِ ممارسة الجنس مع زوجك خلال فترة حملك، إلا في حالات الحمل الخطرة طبعاً.


وهنا يجيب الباحثون بوجود ثمانية أسباب تدفعكِ للممارسة الجنسية أثناء الحمل، وهي:


 


أولاً: إن الاتصال الحميم يؤدي إلى تخفيف نسبة "الكورتيزول" لدى المرأة الحاملة والذي غالباً ما يجعلها عرضة للاكتئاب، كما يجعلها في حال ارتفاعه عرضة لأمراض عدة كالقلب والسكري، ولكن يعتبر الكورتيزول مفيد للجسم ولكن إن تم إفرازه ضمن مستويات معقولة، كما ويمكن أن يعطل هذا الهرمون من دورة نومكِ، إضافة إلى أنك مهددة من قبله للسكتة الدماغية والسرطان، كما أن ممارسة المرأة الحامل للجنس يقلل الألم ويدفع إلى التسامح، ويعزز تخفيف المضايقات المرتبطة بالحمل.


 


ثانياً: إن ممارسة الجنس للمرأة الحامل، يدفع عقلها إلى إنتاج هرمون "الأوكسيتوسين" بغزارة في أوقات الاسترخاء والحميمية الجسدية، ويلعب هذا الهرمون دوراً كبيراً في التخفيف من الضغط الواقع عليكِ، كما يساعدكِ في إنتاج لبن الرضاعة.


 


ثالثاً: تعزيز الأسس الحيوية للشراكة، فالاتصال الجنسي المنتظم بين الشركاء يبقيهم في تناغم، ويحافظ على شعور التقارب والاتصال، كما يبقيكِ في جو من التوافق مع الشريك.


 


رابعاً: أيَّها الزوج؛ إن ممارسة العملية الجنسية مع زوجتك الحامل، سيعزز مبدأ "الشراكة الوالدية السليمةوذلك في محاولة الانخراط على الأقل مرة واحدة في اليوم مع شريكة حياتك جنسياً، لأنك ستشعر عند ملامسة بطنها، بأن هناك أكثر من ذلك بكثير، وستنقلك هذه اللمسة إلى التخطيط لصندوق الكليات، واختيار لوحات الألوان لغرفة نوم طفلك، وسيدفعك هذا إلى تجديد التقدير الخاص لشريك حياتك، في تناغم مع الصورة الأكبر التي تأمل في رسمها، دون أن تضعك فيما بعد في التفاصيل المعقدة التي لا نهاية لها تحضيرا للطفل الذي سيولد.


 


خامساً: إنها عملية كبيرة؛ هل أنتِ مستعدة لتخفيض حجم السعرات الحرارية لديكِ؟ وزن المرأة يقدر عند الحمل بـ(140) رطل، ويمكن فقط لـ(20) دقيقة من الجماع، حرق ما يصل إلى (96) سعره حرارية.


 


سادساً: الجنس سوف يساعدك على ازدهار جسمك، ويبقيكِ كالوردة المتفتحة، وخاصة في فترة الحمل التي يبدو فيها البدن وكأنه كرة قدم.


هل تعلمين أن النشوة الجنسية لديك أثناء الحمل لن تكون كغيرها من المرات السابقة، وذلك نتيجة للاستجابات الهرمونية السريعة والضغط على الأعصاب الجنسية.


 


سابعاً: تساعد العلاقات الجنسية الحميمة المرأة الحامل على النوم بشكل أفضل؛ فإن كنتِ بحاجة إلى النوم بعمق أكثر، والشعور بمزيد من الراحة، حاولي ممارسة الجنس، فكل أم ستزداد لديها نسب الهرمونات التي تؤدي بدورها إلى انتفاخ اليدين والقدمين، وظهور بقع غريبة في الوجه، عندها سيزداد كرهك لجسدكِ، وبالجنس يمكنكِ أن تشعرين بضغط أقل وراحة أكثر.


 


ثامناً: هل تعلمين أن الجنس يحسن جهاز المناعة للجنين ولكِ، ويساعدك على إبقائه في صحة جيدة.


فالممارسة الجنسية لدى المرأة الحامل على الأقل مرة أو مرتين في الأسبوع، تُعد عنصراً هاماً في تعزيز قدرة الجسم على درء الأمراض بشكل كبير، ويعتبر خاصةً علاج طبيعي لنزلات البرد والأنفلونزا، فمن منكن لا يرغب في التمتع بهذه الفوائد الصحية ؟.


 



شارك المقال مع أصدقائك

ما هو رد فعلك؟

أحببتها شكراً أحببتها شكراً
0
أحببتها شكراً
ناقشتم مشكلتي ناقشتم مشكلتي
0
ناقشتم مشكلتي
سأجرب العلاج سأجرب العلاج
0
سأجرب العلاج
لم تعجبني لم تعجبني
0
لم تعجبني
المادة ممتعة المادة ممتعة
0
المادة ممتعة
زدتم حيرتي زدتم حيرتي
0
زدتم حيرتي
لم استفد شيء لم استفد شيء
0
لم استفد شيء

0 تعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *