أسرار الماء في جسم الإنسان ماذا يفعل وما هي أهميته؟

الماء المُركَّب أصلاً من اتحاد (الأوكسجين) و(الهيدروجين) بنسبة واحد إلى اثنين هو العنصر الأساسي في الكائنات الحية

أسرار الماء في جسم الإنسان ماذا يفعل وما هي أهميته؟

الماء المُركَّب أصلاً من اتحاد (الأوكسجين) و(الهيدروجين) بنسبة واحد إلى اثنين هو العنصر الأساسي في الكائنات الحية؛ وهو حاجة فيزيولوجية – وظيفية – ضرورية للحياة مصداقاً لقوله تعالى: {وَجَعَلْنَا مِنَ الْمَاءِ كُلَّ شَيْءٍ حَيٍّ} (الأنبياء: من الآية30).

 

أهمية الماء للإنسان والكائنات الحية:

الماء هو غذاء للجسم وبيئة للحياة، وواسطة لنقل المواد الغذائية الأخرى للخلايا، كما هو أيضاً واسطة لطرح الفضلات؛ وتبعاً لذلك يجب أن يكون هناك توازن بين ما يأخذه وما يطرحه جسم الإنسان منه يومياً، كما يجب أيضاً أن يكون متوافراً – أصلاً – بكميات كافية ونوعية صالحة، غير ملوث لا كيميائياً ولا فيزيائياً ولا بيولوجياً.

والماء مذيب للفيتامينات والأملاح والأحماض الأمنية والجلوكوز كما يلعب الماء، دوراً حيوياً في هضم وامتصاص ونقل واستخدام العناصر الغذائية، وهو الوسيط الآمن للتخلص من السموم والفضلات ، يعتمد كل التنظيم الحراري على الماء ، كما أن الماء ضروري في إنتاج الطاقة.

فقدان الماء يصيب بالغيبوبة، فلا يستطيع الإنسان أن يعيش بدون ماء لمدة تزيد عن ثلاثة أيام، وينصح بالشرب قبل الشعور بالظمأ، كما أن الماء مهم جداً في الحد من البدانة وتراكم الدهون لدى الأطفال على وجه الخصوص. 

 

نسبة الماء وتركيبته في الجسم:

 

ينتشر الماء على الأرض بحالاته المختلفة، السائلة والصلبة الغازية. وفي الحالة السائلة يكون شفافا بلا لون، وبلا طعم، أو رائحة. كما أن 70% من سطح الأرض مغطى بالماء، ويعتبر العلماء الماء أساس الحياة على أي كوكب. ويسمى الماء علميا بأكسيد الهيدروجين .

 

والماء الذي يشكِّل 70% من وزن الإنسان البالغ، و80% من وزن الولد، موزَّع في الجسم على النحو التالي:

5% في البلازما واللمف (Lymph).

15% في السوائل الموجودة ما بين الخلايا.

50% داخل خلايا الجسم.

ويستطيع الإنسان العيش أسبوعاً أو أسبوعين… أو ربما أكثر بدون غذاء… ولكنه لن يستطيع البقاء حياً بدون ماء لأكثر من عدة أيام، لذا يمكن للجسم أن يخسر أربعين بالمئة من وزنه (40%)… ويبقى حياً، أما خسارة الجسم لعشرة بالمئة (10%) من مائه فتؤدي إلى عواقب وخيمة؛ وإذا خسر الجسم (20%-22%) من مائه فقدْ يؤدي الأمر إلى… الموت.


شارك المقال مع أصدقائك

ما هو رد فعلك؟

أحببتها شكراً أحببتها شكراً
0
أحببتها شكراً
ناقشتم مشكلتي ناقشتم مشكلتي
0
ناقشتم مشكلتي
سأجرب العلاج سأجرب العلاج
0
سأجرب العلاج
لم تعجبني لم تعجبني
0
لم تعجبني
المادة ممتعة المادة ممتعة
0
المادة ممتعة
زدتم حيرتي زدتم حيرتي
0
زدتم حيرتي
لم استفد شيء لم استفد شيء
0
لم استفد شيء

0 تعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *