أكثر 4 أسباب تؤدي إلى سوء التغذية

أكثر 4 أسباب تؤدي إلى سوء التغذية

سوء التغذية هو مرض يصيب الإنسان بسبب عدم كفاية المواد الغذائية المتناولة وعدم تقديم الاحتياجات الأساسية للجسم من المواد الغذائية والفيتامينات والمعادن مما ينتج عنها خلل في أعضاء الجسم بحسب المادة الغذائية الناقصة في الجسم، وينتج عن سوء التغذية أمراض كثيرة وكبيرة للغاية وخصوصاً إذا حصل سوء التغذية عند الأطفال إذ أن الأطفال في طور النمو يحتاجون إلى عناصر معينة وبدون هذه المواد الغذائية المعينة فإن النمو يختل بشكل كبير ويسبب عاهات دائمة للأطفال.

وسوء التغذية يحصل بشكل كبير في البدان الفقيرة والنامية ولكن قد يحدث أيضاً عند الأشخاص البدينين لأسباب عدة.

أسباب سوء التغذية

ومن أهم أسباب سوء التغذية هي:

1-   عدم وجود نمط غذائي متوازن:

إن من أهم الأسباب الرئيسية لتطور مرض سوء التغذية هي عدم وجود نمط غذائي متوازن وعدم امداد الجسم بالمواد الغذائية الكافية، وهذا يحصل في البلدان الفقيرة إذ أن الأطفال بوجه خاص لا يتناولون كميات كافية من البروتينات والنشويات والدهون في وجباتهم اليومية.

كما قد يحصل سوء التغذية عند الأشخاص الذين يركزون على نمط غذائي  معين  وواحد فقط كالأشخاص المتعودين على تناول الوجبات السريعة الخالية من الغذائية والتي لا تحوي على فيتامينات أو معادن.

 

2-   اتباع نمط غذائي ضار بالجسم:

من الأسباب الرئيسية لحصول سوء التغذية هي اتباع نظام غذائي خاطئ وهذا يحدث بوجه خاص في العائلات الغنية حيث يتم اعتماد الطعام الباهض الثمن دون الاهتمام بمكونات التي قد لا يستطيع الجهاز الهضمي وبشكل خاص الجهاز الهضمي عند الأطفال هضم هذه الأغذية، كما أن هذه الأغذية تسبب عدم الإحساس بالجوع وخصوصاً عند الأطفال مما يؤدي إلى تطور سوء التغذية وأمراض أخرى مثل مرض السرطان وأمراض الكلية والكبد.

 

3-   عدم الانتظام في الوجبات:

إن تناول الوجبات الغذائية بشكل غير منتظم يسبب سوء التغذية، فوجبات الفطور والغداء والعشاء يجب أن تؤخذ بوقتها المحدد والمنتظم لأن تناول الوجبات بشكل عشوائي يؤدي إلى عدم هضم هذه الوجبات ويؤدي بالتالي إلى سوء التغذية.

 

4-   البيئة المحاطة بالتلوث والأوساخ:

من الأسباب المؤدي إلى سوء التغذية وخصوصاً عند الأطفال هي إحاطة الأطفال ببيئة ملوثة في البيت أو المدرسة وعدم الاهتمام بتقديم الطعام النظيف والعقيم للأطفال وعدم تعريض الأطفال وغرفهم لأشعة الشمس.


شارك المقال مع أصدقائك

ما هو رد فعلك؟

أحببتها شكراً أحببتها شكراً
0
أحببتها شكراً
ناقشتم مشكلتي ناقشتم مشكلتي
0
ناقشتم مشكلتي
سأجرب العلاج سأجرب العلاج
0
سأجرب العلاج
لم تعجبني لم تعجبني
0
لم تعجبني
المادة ممتعة المادة ممتعة
0
المادة ممتعة
زدتم حيرتي زدتم حيرتي
0
زدتم حيرتي
لم استفد شيء لم استفد شيء
0
لم استفد شيء

0 تعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *